السبت، 10 أكتوبر، 2015

مجلس الأمن يطالب فرقاء ليبيا بتنفيذ الاتفاق السياسي




أشاد مجلس الأمن الدولي باتفاق تشكيل حكومة الوحدة في ليبيا. وطالب أعضاء المجلس الـ 15 في اعلان صدر بالإجماع "من كافة الأطراف الليبية دعم هذا الاتفاق وتوقيعه" وبتشكيل حكومة وحدة سريعاً." كما طلبوا من بعثة الأمم المتحدة في ليبيا المساعدة في "تنسيق المساعدة الدولية لحكومة الوحدة الوطنية المستقبلية".

إلى ذلك، هدد المجلس بمعاقبة كل من يزعزع سلام ليبيا و يسعى لمنع إنجاز الاتفاق، مذكراً بأن لجنة العقوبات في الأمم المتحدة "على استعداد لمعاقبة من يهددون سلام ليبيا واستقرارها وأمنها أو يسعون لمنع انجاز الانتقال السياسي."

وكانت بعثة الأمم المتحدة إلى ليبيا اقترحت أسماء رئيس الوزراء ووزراء مدعويين لتشكيل حكومة وفاق وطني في ليبيا كمرحلة أولى لاتفاق تم التفاوض عليه بصعوبة منذ أشهر في الصخيرات المغربية، ومن شأنه اخراج ليبيا من الفوضى.

غير أنه لا يزال يتعين قبل ذلك أن يصادق البرلمانان المتنافسان في ليبيا على لائحة الحكومة التي اقترحتها الأمم المتحدة.

من جهة أخرى، تظاهر المئات في البيضاء والمرج وبنغازي وشحات رفضاً للأسماء التي اقترحها الموفد الأممي إلى ليبيا لقيادة الحكومة الانتقالية ومجلس الدولة.



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق