الثلاثاء، 10 مايو، 2011

محمد محفوظ : ليبيا قبيلتنا

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


تحية طيبة 


إن أهم أهداف ثورة السابع عشر من فبراير المجيدة هو ازالة نظام القذافي الذي اهلك الزرع والنسل ومن ثم ارساء قواعد الديمقراطية ودولة المؤسسات والعدل والقانون في بلادنا الحبيبة التى رزحت تحت سيطرة حكم الفرد والاستبداد طيلة اربعة عقود ونيف. 


ولكن ممايؤسف ويدمي القلب ان ثوره 17 فبراير في بعض المناطق اصبحت تقع تحت تأثير الجهوية والقبلية وهذا ما كان يهدف اليه القذافي وصرح به علنا هو وابنه.. نطالع على صفحات الفيس بوك التى تنقل اخبار الثورة والثوار المختلفة  العديد من المشاركات والتعليقات التى لا تفسير لها الا الجهوية والقبلية المقيتة التى ما انفك النظام البائس يزرعها ويغذيها بشتى الطرق حتى يطيل بقاءه بكرسي الحكم من منطلق "فرق تسد". كما نرى التحامل الواضح على بعض القبائل مثل التعليقات بخصوص قبائل ورفلة فنلاحظ التعيميم في التعليقات كأن ورفلة ليس لهم ثوار في ثورة 17 فبراير وكان الاخ عبدالحميد غوقة نائب رئيس المجلسي الوطني الانتقالي لا ينتمي لهذه القبيلة .. وكذلك التحامل على قبلية ترهونة وزليتن وكان ليس لهم ثوار يصدون هجمات كتائب النظام البائس جنبا الى جنب مع اخوانهم في مصراته .. حتى قبيلة القذاذفة التى ينتمي لها الطاغية لا يمكن ان نعمم انها معه لان منهم من يساند ثورتنا المجيدة ثورة الحرية ... 



قرأت في احد التعليقات على خبر تحرير منفذ وزان الحدودي لوم احد الثورا في احد مناطق الجبل نفوسة على اخوتنا ثوار الزنتان .. حيث كان الخبر ينسب الانتصار لثوار الزنتان دون ذكر لمناطق الثور الاخرى من الرجبان ونالوت وجادو وكاباو وغيرها من المناطق "يمكنكم الرجوع للموضوع وقراءة التعليق ان لم يقم صاحبه بحذفه" 


كما نرى الكثير من التعليقات السلبية ذات الطابع القبلي حول المناطق التى لم تلتحق بركب ثورة 17 فبراير لاسباب مختلفة واهمها احتلال كتائب القذافي لها ... على الرغم انه يقينا ان جل اهالي تلك المناطق مؤيدة ومناصرة للثوار ... نلقى اللوم والتخوين للعديد من القبائل مثل قبائل الاصابعه والرياينة والمشاشية والقواليش واولاد ابي سيف  وغيرها من القبائل دون استثناء لاي فرد من افراد هذه القبائل مع العلم ان هذه القبائل مثلها مثل معظم افرادها مع الثورة ثورة 17 فبراير اللهم الا قلة منهم الذين استطاع الطاغية شرائهم بالمال فباعوا انفسهم للشيطان قبل ان يبعوها لطاغية العصر ومنهم المرتزق نصر المبروك الذي لا ينفك يرهب الناس من جهه ويغيرهم من جهه اخرى في كل مناطق جبل نفوسة .. ونعلم كلنا ان في كل القبائل والمناطق من هو موالى للقذافي ومن هو ضذه .. ولعلنا نذكر تصريحات احمد امبارك الشاطر على الهواء مباشرة انه ومجموعه كبيرة من ابناء الزنتان مع نظام المستبد القذافي مع ان اهالى الزنتان الاحرار تظاهروا ضد تصريحاته الا انه يظل زنتاني. 


ان المناطق الخاضعه تحت احتلال كتائب القذافي وخصوصا في القرى الصغيرة المتباعده  ليس بإستطاعتها النهوض ضد بطش هذه الكتائب مالم توحد الجهود وترص الصفوف وهذا لا يتأتي الا بمد يد العون من الثوار في المناطق المحرره الى تلك القرى بالتواصل والاتصال مع اهالى تلك القرى بدلا من تخوينهم وتهديدهم في بعض الاحيان من قبل بعض الثوار.


فتلك القرى واقعه تحت تهديد الكتائب والمرتزقة وكلنا نرى بأم اعيننا بطش المرتزقة وتهديدهم للامنين بالقتل والاغتصاب وفي هذا الصدد اشير الى انه عندما ينشر خبر عن الاغتصاب بالعشرات مثل ما ذكر امس على قناة الجزيرة عن قرية تكوت بنالوت ان النساء اجبرن على الظهور عاريات بعد اغتصابهن بالرغم من الخبر غير صحيح لان اهالي تكوت نزحوا الى تونس الشقيقة الا ان وقعه في النفوس  كان قويا ويزيد من تولد الخوف لديهم


اخوتى ابناء ثورة السابع عشر من فبراير ثورة .. ثورتنا المباركة بإذن الله كما هي ثورة على الظلم والقمع والاستبداد والدكتاتورية هي ايضا ثورة على القبلية فلا نحاسب قبائل بأكملها على افعال افراد ينتسبون لها 


ممن ينجرون وراء القذافي .. ويوم يتحقق النصر لثورتنا المظفرة والذي اراه قريبا بإذن الله يحاسب كل واحد على افعاله منفردا وق القانون والا فإننا نكون حدنا عن اسمى هدف من اهداف الثورة وهو تحقيق دولة القانون والعدالة والديمقراطية .. دولة المؤسسات وتكون قبيلتنا هي ليبيا ولا شئ غير ليبيا.


واختم بالاية الكريمة


(( يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين)) الحجرات 6. ...



 الرجاء النشر ... للمرة الثانية ارسل هذه الرسالة ولم تنشر .. الرجاء النشر 


تحياتي محمد محفوظ
والله من وراء القصد

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق