الجمعة، 10 مارس، 2017

بيان صحفي للقيادي بسرايا الدفاع عن بنغازي إسماعيل محمد الصلابي ينفي إدعاءات العارف النايض الرخيصة

بيان صحفي للقيادي بسرايا الدفاع عن بنغازي
إسماعيل محمد الصلابي ينفي إدعاءات العارف النايض الرخيصة



  في الوقت الذي كنت أتطلع إلى قيام النخبة السياسية الليبية بدورها المهم في إقناع صناع القرار والمراكز البحثية بضرورة فك الحصار عن المدنيين في قنفودة أو في التأكيد على حق عودة النازحين والمهجرين إلى مدنهم؛ أو إنجاح جهود المصالحة والوفاق بين الليبيين، ألقى المدعو العارف علي النايض محاضرة يوم الثلاثاء 7 مارس 2017م بمدينة واشنطن، في إطار ندوة حول ليبيا نظمتها مؤسسة هيرتج الأمريكية، المعنية بالتأثير على صناع القرار الأمريكي، حيث بث النايض في محاضرته جملة من الأكاذيب والمغالطات والتشويه على مدار أكثر من 40 دقيقة.

فلقد أصر النايض في المحاضرة المذكورة على أن يربطني زورا وبهتانا بتنظيم القاعدة، دون أي دليل، وأنا بدوري أنفي هذا الإدعاء جملة وتفصيلا، وأن ما ذكره النايض عار تماما عن الصحة ومحض كذب وافتراء، وقد قررت بالخصوص إستخدام حقي الذي تكفله لي القوانين و قمت بتكليف محامي لتقديم شكوى خلال الأسبوع القادم لمكتب النائب العام ضد العارف علي النايض بتهمة السب والتشهير والإفتراء والتحريض بالقتل على شخصي وغيرها من الجرائم، وكلي ثقة بأن ما قام به النايض يأتي في إطار حملة رخيصة لتحريض الرأي العام ضدي، وقد كشفت فضحت التسريبات الأخيرة المنشورة في الإعلام هذه الحملة الكاذبة.

إني أنتهز الفرصة لأبين للنايض ولكل العالم أننا دعاة سلام لا دعاة حرب هدفنا الآني أن نعود لمدينتنا بنغازي ولبيوتنا ولأهلنا وهو حق تكفله لنا كل الشرائع، وأن هدفنا الأسمى هو أن تعم المصالحة والسلام والإستقرار كل ربوع وطننا الحبيب ليبيا.

إسماعيل محمد الصلابي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق