في ثكنة عسكرية وبرعاية رئيس اركان الجيش المصري لقاء ضم اعلاميين ومثقفين ليبيين بالقاهرة



اجتمع عدد من الاعلاميين الليبيين في ثكنة عسكرية وبحضور رئيس اركان الجيش المصري الفريق محمود حجازي المكلف من قبل عبدالفتاح السيسي بالملف الليبي
ويرى مراقبون  ان هذا الاجتماع برئاسة رئيس اركان الجيش المصري وفي ثكنة عسكرية بالقاهرة   يعطي اشارة واضحة  ان السيسي يتعامل مع الملف الليبي  باعتبار ليبيا منطقة عسكرية تابعة للجيش المصري
وهو في ذات الوقت يعتبر وصمة عار على جبين هؤلاء الاعلاميين والمثقفين الذين رضوا بالمشاركة في مثل هذه الاجتماعات والترتيبات التي تدعم التدخل العسكري المصري في الشان الليبي والكل يعلم الاطماع المصرية في الشرق الليبي باعتبارها جزء تابع لمصر
يشار إلى ان هذا الاجتماع ضم شخصيات محسوبة على فبراير واخرى محسوبة على نظام القذافي
الاسماء التي حضرت هذا الاجتماع :
من النظام السابق  : هشام عراب ، د. محمد ازبيدة ، عبدالسلام إسماعيل ، عبدالقادر اللموشي ، عبدالمنعم اللموشي  د. عبدالله عثمان القذافي  ، علي الاحول ،  محمود البوسيفي
و كذلك   فوزي الحداد ، والقانوني عبدالحفيظ غوقة   
كما حضر المدير العام قناة ليبيا روحها الوطن ومديرها التنفيذي  ونائب رئيس تحرير بوابة أفريقيا الاخبارية و ومحمود الحسان المصراتي  والكاتب محمد عقيلة العمامي عن بوابة الوسط والمدير العام لصحيفة المرصد والمدير العام لموقع إيوان ليبيا .
كما حضرت بعض الشخصيات الاخرى منها محمد ابوخزام الشحومي وعبدالسلام الشحومي ، ونوري اصميدة ، وعبدالمجيد الميت ، وعبدالمجيد المنصوري وزينب الزائدي عضو تأسيسية الدستور وفريدة الزليطني وأمل عبدالله ، احمد خلف ، وسالم سعدون وآخرين .











تعليقات