الأربعاء، 27 يوليو، 2016

رفض أمريكي للعملية العسكرية الفرنسية في ليبيا

أعلنت الولايات المتحدة رفضها أي عمل عسكري في ليبيا بدون موافقة حكومة الوفاق.
وبحسب ما أكد مساعد وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن ، في حوار نشرته الإذاعة الجزائرية ، فإن أي عمل عسكري في ليبيا يحتاج إلى موافقة من حكومة الوفاق الوطني ، مؤكدًا دعم بلاده للحل السياسي.


وجاءت تصريحات المسؤول الأمريكي، ردا على سؤال حول العمليات التي قامت بها القوات المسلحة الفرنسية في ليبيا دون التنسيق مع حكومة الوفاق الوطني ، مؤكدًا أن واشنطن "تدعم حلاً سياسيًا في ليبيا عوض العمل العسكري ".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق