الاثنين، 6 يونيو، 2011

عائلتي عطية الصالحين ألطلحي و بو جيدار حدوث البرعصي


توضيح من عائلتي عطية الصالحين ألطلحي و بو جيدار حدوث البرعصي

بسم الله الرحمن الرحيم
السادة المحترمون :.........
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
أما بعد
فقد تم نشر خبر بموقعكم .................... يوم 30\5\2011 بخصوص وضع الطابور الخامس بمدينة البيضاء وقد تم ذكر اسمي عبد الناصر ألطلحي و مازق بو جيدار على أنهما الرأسان المدبران للعمليات التخريبية بمدينة البيضاء بل وذهب الخبر لأبعد من ذلك حيث اتهمهما بإطلاق النار على المواطنين، فإننا وردا على ذلك نود أن نخبركم بعض المعلومات التي قد تكون غابت عن ذهن من أورد إليكم هذا الخبر المغلوط:
أولا: بخصوص عبد الناصر ألطلحي فان هناك اثنان عبد الناصر ألطلحي قد يكونان المعنيان بهذا الخبر ولكننا هنا نتحدث عن عبد الناصر عطية الصالحين ألطلحي الذي انظم إلى هذه الثورة المجيدة منذ بدايتها وأعلن انضمامه عن طريق إذاعة ليبيا الحرة بالجبل الأخضر وهو متواجد بالبيضاء ومنشغل بشؤون عائلته ويمكن لأي شخص أن يعرف جميع تحركاته بكل سهولة .

ثانيا: فان عبد الناصر عطية ألطلحي ومنذ فترة طويلة قاربت العشر سنوات وهو يعمل بالقطاع الخاص حيث يقوم بإدارة مركز الخدمات التموينية والإنتاج والذي يقوم بتمويل المستشفيات بالاحتياجات الغذائية وهو مركز (مملوك فقط) لمكتب الاتصال باللجان الثورية سابقا ونذكر ايظا انه حتى قبل الثورة فإننا نتحدى أن يأتي شخص بدليل يثبت انه تعرض للأذى من قبل عبد الناصر عن طريق عمله ولمن لم يعرف عبد الناصر ألطلحي فليسأل عنه المجلس المحلي بالبيضاء وإذاعة ليبيا الحرة فان لم تحصلوا على إجابة تشفي صدوركم فلتسألوا عنه الأستاذ مصطفى عبد الجليل الذي يعرفه شخصيا.
ثالثا: بخصوص ماز ق بو جيدار فهو شاب عادي جدا وهو ليس حتى بالشخص القيادي بل انه بالرغم من عمله السابق إلا انه كان دائما تواقا لما كانت عليه ليبيا قبل أن يبتلينا الله بهذا الطاغية كما انه ليس من شيمه ولا شيم أهله أن يقوم بإيذاء إخوته و أهل مدينته .
رابعا: فان من غباء هذا الحاقد الذي أورد إليكم هذه الأخبار المغلوطة فانه لا توجد علاقة شخصية بين عبد الناصر ومازق لا ألان و لا من قبل بل إن كل ما بينهما هو مجرد معرفة لا أكثر ،وبناء على ما سبق فإننا نشجب هذا الاتهام الخطير ونعيب عليكم نشركم لأسماء أشخاص قبل التأكد من هوياتهم وإنكم تأخذون الأخبار من أي حاقد يريد تصفية حسابات شخصية وإننا نطلب من حضرتكم (بعد أن تتاكدو من هذه المعلومات) أن تتقدموا باعتذار رسمي أو خبر ينفي الخبر الأول وان يكون موضحا لحقيقة الأمر الذي قد يسبب مشاكل اكبر مما نتوقع بكثير .
شاكرين لكم مجوداتكم
وعاشت ليبيا حرة أبية
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
عائلتي عطية الصالحين ألطلحي و بو جيدار حدوث البرعصي

هناك تعليق واحد:

  1. انا شخصياً لما قريت الخبر كذبته وعرفت انه خبر مدسوس لكن الاعجب من هذا تساهل الاخوة في المنارة لنقل مثل هذه الاخبار وهم يعلمون جيداً ان السلاح منتشر في البلاد وان التوجه بالبندقية لصدور من ذكرتهم امر وارد جداً بصراحة لم اجد تبرير لهذا الا التساهل في الدماء ارجو منهم ان لا يورطوا انفسهم في مثل هذا , انا أخشي ان طاقم المنارة سيكون ملاحق من ليبيين كثر بسبب التحريض على جرائم القتل من حيث لا يشعرون!!

    ردحذف