الأحد، 12 يونيو، 2011

القذافي مختبئ تحت الأرض بعمق 600 قدم


ذكرت صحيفة "صنداي ستار" اليوم الأحد أن العقيد الليبي معمر القذافي يختبئ من غارات حلف شمال الأطلسي " الناتو" في جوف الأرض بين ثنايا متاهة عميقة من أنفاق المياه في الصحراء يصل عمقها 600 قدم تحت الأرض.
وتقول مصادر ليبية أيضا أن القذافي في أنفاق حصينة أسفل مقره في باب العزيزية تحتوي على أسوار للمراقبة مختلفة الارتفاع ما بين 3 إلى 5 أمتار، ويؤدي أحد هذه الأنفاق إلى أحد فنادق العاصمة طرابلس..لكن لا احد يعلم تماما أين يختبئ ملك ملوك افريقيا مثلما يسمي نفسه.


وقالت ذات الصحيفة أن محاولة القذافي في الاختباء من الناتو يائسة للبقاء على قيد الحياة.
وأشارت الي أن الانفاق التي يبلغ عرضها 13 قدما وبعمق 600 قدم جزء من مشروع النهر الصناعي العظيم الذي بناه القذافي في 1980 بتكلفة 20 مليار جنيه استرليني لاستخراج المياه من تحت الصحراء ونقلها إلى المدن الليبية
وتابعت الصحيفة –حسب الوفد- :" أن الأنفاق تربط بين مقر القذافي في العاصمة طرابلس ومدينة بنغازي ومدينة سرت مسقط رأسه، واستخدمها لتخزين المركبات والمعدات العسكرية أو حتى الغاز السام
ونقلت الصحيفة عن مصدر رفيع قوله :"القذافي يختبئ تحت الأرض لإنقاذ نفسه.. مثلما كان الناس يعيشون في أنفاق مترو الأنفاق في لندن خلال الغارات" وتابع: إنه يخشي التجول فوق الأرض لإمكانية استهدافه". "إن الأنفاق مثالية وتعني أنه يستطيع البقاء على مقربة من طرابلس".

هناك تعليق واحد:

  1. ان شاء الله يلقوه جيفة هالمقبور لعنة الله عليه وعلي عيلته الفاسدة وكل من يعاونه

    ردحذف