السبت، 14 مايو، 2011

بيان تأكيد تأيد الجالية الليبية بماليزيا للمجلس الانتقالي



 بسم الله الرحمن الرحيم                 
                                                            
بيان تأكيد تأيد الجالية الليبية بماليزيا للمجلس الانتقالي
                                                                                            
      الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات وتنـزل البركات، والصلاة والسلام على أشرف خلقه وعلى آله وصحبه...  وبعد ..
      في البداية نترحم على أرواح الشهداء الأبرار الذين بذلوا أنفسهم في سبيل الوطن  لإنقاذه من الظلم والجور، وسطروا بدمائهم الزكية ملاحم البطولة ... نسأل الله أنْ يتقبلهم بواسع رحمته ، و يجمعنا بهم فى فسيح جناته ، وأنْ يُتم النصر لبلادنا ، إنّه على كل شيء قدير وبالإجابة جدير...
في الوقت الذي نحيي فيه ثوار 17 فبراير على انتصاراتهم المؤزرة في مصراتة و جبل نفوسة الأشم و الصامدين المرابطين في مداخل إجدابيا و في واحات الكُفرة و جالو و أوجلة .
    
ونحيي كذلك الثوار و أبطال العمليات النوعية في طرابلس المحاصرة ، والزاوية الجريحة ، وزوارة ، و زليتن ، على ما يقومون به من أعمال بطولية يسجلها التاريخ بكل فخرٍ و اعتزاز .
     و في الوقت الذي نقدر فيه ما يحققه المجلس الوطني الانتقالي من المكاسب على الصعيد الدولي لثورة 17 فبراير، إلى جانب ما توصل إليه مؤتمر المجالس المحلية لمدن غرب ووسط وجنوب ليبيا في خطوة يؤكد من خلالها المؤتمرون على وحدة ليبيا ، ووضع تصور توافقي على شكل الدولة الليبية القادمة لمرحلة ما بعد القذافي...
      نؤكد نحن ثوار الجالية الليبية الحرة بماليزيا نصرتنا وتأيدنا للمجلس الوطني الانتقالي والثورة المباركة التي نعلق عليها آمالنا في بناء ليبيا المستقبل بإذن الله ، ونعلن أننا جنود لن نتوانى في نصرة بلادنا وتحررها من نير العبودية و الاستبداد .

  المجلس الثقافي و الاجتماعي للجالية الليبية في ماليزيـا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق