الخميس، 28 أبريل، 2011

تقرير عن إغتصاب الأطفال من قبل كتائب القذافي


عنوان التقرير



أطفال في سن الثامنة من أعمارهم تم  إغتصابهم أثناء الصراع الدائر بين الثوار الذين يحاولون القضاء على الزعيم معمر القذافي والقوات المناوئة له على حد تعبير جمعية خيرية بريطانية.

قالت منظمة حماية الأطفال إنها تحدثت الي مايقرب من 300 طفل موزعين على 6 مخيمات موجوده في بنغازي (معقل الثوار), حيث وردت لها تقارير عن حالات إغتصاب وقتل أرتكبت في الأربع الأسابيع الماضية في رأس لا نوف و اجدابيا و مصراته من قبل جنود القذافي.



ميشال ماهرت الذي يجري حالياً عملية تقييم قال : ان العائلات والأطفال قالوا إن جنود القذافي قاموا بإرتكاب عمليات إغتصاب تحت تهديد السلاح. فقد ذكرت بعض الأمهات الواتي هربن من جحيم النيران,  للمنظمة أن مجموعة مكونه من أربع الي خمس فتيات صغيرات في جدابيا خطفن و أسرن لمدة اربع أيام حيث تم الإعتداء عليهن جنسياً.

في حاله اخرى في مدينة اجدابيا, فتاه في سن الثامنة من عمرها أعتدي عليها جنسياً من قبل ملشيات القذافي أمام أختها ذات العشر أعوام وبعض أشقاءها.

ماهرت ذكر أن التقارير حول العنف الجنسي غير مؤكدة الي الأن ولكن جميع القصص التي تحصلنا عليها في المخيمات كانت متشابهة ومتماسكة وأنا على ثقة تامة وكاملة انها قد حصلت.

بعض الأطفال ذكروا أنهم شاهدو أبائهم يقتلون  وامهاتهم يغتصبن قبل ان يتم ضربهم .

الرابط الاصلي للتقرير باللغة الانجليزية

رابط اخر عن الموضوع من الغاردين

http://www.guardian.co.uk/world/2011/apr/23/libyan-children-suffering-rape 
ترجمة



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق