الجمعة، 1 أبريل، 2011

ماذا تضمر قوات التحالف؟؟


..وصل الثوار الى سرت وها هم يتراجعون تحت قصف عنيف لكتائب القذافي؟ وعندما سئل المسؤول عن العمليات العسكرية لما لم يقم بدورها لتسهل تقدم الثوار ،، فكانت الاجابة من اغرب ما يكون ،،،لقد تحججوا بسوء الاحوال الجوية !رغم ان الجو صافي وربيعي جدا ؟

اذن ما وراء تباطؤ قوات التحالف في قصف آاليات القذافي التي تزحف الى اجدابيا...!
إنها لعبة خبيثة من الغرب مع القذافي...وكما قال المعارض الشيباني انها صفقات تتم لبيع ليبيا وتقسيمها شرق وغرب..
لقد بتنا نتخوف من لعبة كبيرة تحاك بقيادة القذافي مع الغرب
ثم ما حكاية وقف اطلاق النار؟هل بدأنا نرضخ للحوار مع الطاغية ؟ هل سنجد انفسنا امام قبول الطاغية كطرف محاور؟...وهناك من الادلة على ذلك ما يقنع كل ذي لب على هذه المؤامرة
عندما انشق موسى كوسا..اعلنوا انه كان حلقة الوصل للقذافي مع الغرب..اذن هناك حوارات ونقاشات وربما اتفاقيات قيد الانشاء ... واللبيب بالاشارة يفهم!
أرجو من المجلس الوطني واهل الرأي في ليبيا في الداخل والخارج أن يتداركوا الامر قبل أن ينفاقم...إن الطاغوت يريدها خرابا وقد فقد الامل في أن يتربع على قلوب الليبيين
يريدها عراقا آخر وصومالا آخر..
إخواني يا رجال ليبيا ...الامر جد خطير ...فتنبهوا ونبهوا ..
اللهم انا نعوذ بك من شرورهم ونجعلك في نحورهم

هناك 7 تعليقات:

  1. الغرب جاء بقوة والان يتراخى فالواضح انه هناك تنازلات من القذافي او يوجد تخطيط لاخراج قوات القذافي من مخارجها وبالتالي ضربها الحمد لله اولا وثانيا قطر والامارات تعملان بشكل كبير ضد معمر والعالم لن يكون امنا بواجده وحتى ولو انفق المليارات

    ردحذف
  2. ما تضمره أكيد فقط الشر و المناورات و الخدع الشعب الليبي و المجلس الانتقالي فهي تلعب سياسة لعب علي الحبليين مع و ضد و حماية المدنيين .اليس هناك مدنيين في كلا من مصراتة فشلوم الزاوية زنتان تاجوراء و باقي مناطق ليبيا الحبيبة فلماذا لم تقصف حتي الأن قوات الشيطان حتي الأن فهناك علامة استفهام كبيرة و تعجب ايضا؟؟؟!!!! و المكتوب امبين من عنوانه.والله يحمي أبناء بلدي الغالية(تعليق بنت ازوية)

    ردحذف
  3. والله نفس الهواجس واكثر عندي...الله بالوجود هو اكبر من القذافي والغرب كله...الله معانا مع الحق انشالله

    ردحذف
  4. ليبياالان البقرة الحلوب التى ستحل ازمات الانهيار الاقتصادى فى العالم وخصوص عندما دخلت تركيا على خط والمشاركة فى الغلة والسبب فى ذلك هو احنا الليبين اصحاب النفوس المريضة من بعض المناطق التى باعت علنا دماءالشهداء وتراب الوطن بدولارات والسيارات والوعود من قبل النظام الهالك . تانيا المجلس الانتقالى لة تقصير كبير وواضح من حيت الاعلام والتنسيق فيما بعضهم . اتمنى من المجلس ان يرد بقوة وحزم على موقف اورذعان المتخادل

    ردحذف
  5. وليدالصادق1 أبريل، 2011 4:09 م

    وانا معك فى شى يدور ونحن لانعرف .. وباخص عندما مسك النيتو النظام .وطبعا امريكا تحب ان تبين قدرته ..ارجوا ان يعمل انسان مهم مقابلة مع كوسا حتى يسال عن اشياء تهمكم وباخص معمر اين؟.. ربى معاكم وربى قادر ان يجعل كيدهم فى نحورهم ..رضى الله اولا .. ونحنمع الله وهم مع من؟

    ردحذف
  6. اللهم من اراد الليبيين بسؤ فاجعل كيده في نحره واشغله في امره واجعل تدميره في تدبيره واجعل دائرة السؤ عليه اميييين الثوار عندما ظهروا بالتظاهرات السلمية لم يكن بالحسبان لاالغرب ولا امريكا ظهروا يطالبون بحقوقهم المسلوبة من هذا الغبي الجاهل الظالم وهم مازالوا يقاويمون ومعتصمين بالله الذي هو فوق كل قوة فلاتهنوا ولاتحزنوا فالنصر لنا باذن الله ان الله حرم الظلم علي نفسه وجعله بيننا محرما وهو ناصر المظلوم فبقوة الايمان سيبعت الله جنده الذين لانراهم لنصرة هؤلاء الابطال والحمد لله رب العالمين

    ردحذف
  7. هناك سر في منطقة الهلال النفطي عموما وكأن الغرب لا يزال متحيرا لنصرة من عليه ان يعمل ولمن يسهل السيطره على النفط هل على الثوار الذين يخشى تواجد القاعده بينهم كما تورادت الاشاعات أم للقذافي الذي يخشى أن يفقد مع مساندته صورة الغرب الديموقراطي لذلك لا يزل الكر والفر مستمرا بين اجدابيا وسرت الى أن تتضح الصوره للغرب مهما كان الثمن من ارواح ودماء الشعب الليبي ام مدن الغرب فليس فيها نفط!!

    ردحذف