الخميس، 14 أبريل، 2011

صور وجدت في كاميرا احد جنود القذافي


هناك 11 تعليقًا:

  1. معقولة نحن الليبين نوصلوا لهذه المرحلة و بعدين شن هذه الثورة الدموية التى دمرت ليبيا . و خالص يا مجلس العمالة و الخيانة من تبعية فرنسا و بريطانيا و الله هؤلاء يريدوا تقسيم ليبيا و كل يعرف انهم يستطيعوا اسقاط الدكتاتور فى لحظة لكن هم لا يريدوا ذلك حيث يسهل تقسيم ليبيا. و الضحية هو الشعب

    ردحذف
  2. ياربي تقبلهم عرسان في الجنة هنيئا لكم الشهادة والحقنا الله بكم مع خير البرية سيدنا محمد صلي الله عليه وسلم وربي ينزل الصبر في قلوب اهلكم وقلوبنا فوالله العظيم احساسي بكم انكم فعلا لستوا امواتا بل احياء عند ربكم في جنات الخلد مع الحور العين والصالحين من عباد الله وان شاء الله قريبا سوف تضحكون علي اشكالون واتباعه وهم في جهنم يارب عجلي بان اكون مع هؤلاء الشهداء وان اضحك علي اشكالون اللعين واتباعه اميييين

    ردحذف
  3. التصورات التي يعيش فيها هؤلاء المهزومين من اتباع القذافي قادتهم الى العار,,,,, بالله عليك كيف انسان في هادا الدنيا يدافع على دكتاتور يقتل في الناس لانهم قالوا أكرهناك و امعاش انبوك .... الحب لا يأتي بالغصب ياقدافي ,,, والله كل الشرذمة أللتي تصفق لقذافي واللي تصيح و تعيط في وجهه على انهم حماته ومحبيه والله كلهم منافقين وطماعين وجبناء ,,, نفاق عشناه من زمان وملينا منه ... هؤلاء الشهداء الذين رفضوا حياة الهوان التي يدعوا لها معمر القذافي واتباعه استرخصوا الحياة ففضلوا الشهادة في سبيل مجد ليبيا ... نسأل الله لهم الرحمة وان يسكنهم جناته ..

    ردحذف
  4. ارجو نشر هده الصور بقدر الامكان على الفضائيات لكى يراها كل العالم ولكى يتدكرها اى احد قبل ان يتجراء ان يهتف (الله ومعمر وليبيا وبس) ....اللهم اجعلهم من سكان الجنة يارب

    ردحذف
  5. ربي يتقبلهم شهداء .. هؤلاء نفس الأسرى الذين رأينا من قبل مقاطع فيديو لهم وهم يعذبون من قبل الكتائب المجرمة ... وفي أحد الصور يظهر المهندس أحمد الغرياني الذي قتلوه لأنه رفض أن يقول عاش معمر عاش الفاتح .
    وهناك أيضاً صورة يظهر فيها أحد أفراد الكتائب وهو من ضمن الذين ظهروا في فيديو يوم 19 مارس امام جامعة قاريونس وهو ورفلي حاشا الأحرار من ورفلة وسحقاً للخونة عبيد القذافي السفاح .
    بنت بنغازي الحرة

    ردحذف
  6. الله الله صحة وهنيئا لكم جنات الخلد التي حرم منها اشكالون واتباعه واختاروا ان يكونوا من اصحاب الجحيم اللهم احشرنا مع حبيبك المصطفى محمد يارب احيينا ماكانت الحياة خير لنا وامتنا ماكان الموت خير لنا وابشركم اخواني اللذين هم من ابطال 17 فبراير بان النصر قريب والدليل علي ذلك زيادة طغيان المجرم وتعديه علي حرمات الله فهو الان خصيم لله والله سريع الحساب اللهم عجل بالنهاية يارب لكي ينعم الليبين الاحرار بالامن والامان والحمد لله رب العالمين ولاحول ولاقوة الابالله العلي العظيم وصلي اللهم علي حبيبي وقرة عيني المصطفى محمد

    ردحذف
  7. قال تعالي اقترب للناس حسابهم وهم في غفلة معرضون صدق الله العظيم وقال ايضا افان مت فهم الخالدون كل نفس ذائقة الموت ونبلوكم بالشر والخير فتنة والينا ترجعون صدق الله العظيم هنيئا لكم اخوتي هذه الميتة الشريفة تقبلكم الله عنده من الشهداء وجمعنا واياكم علي حوض نبينا محمد صلي الله عليك وسلم ياقرة عيني وحبيب قلبي

    ردحذف
  8. الحسن المغربي15 أبريل، 2011 2:18 م

    لمن الصور للكتائب ام للثوار؟

    ردحذف
  9. هذه الصور للشرفاء اى من ابطال ثورة 17 فبراير المجيدة و بعض رجال كتائب اشكالون الذين رفضوا ضرب اخوتهم حيث ان اشكالون يضع الليبيين في المقدمة والمرتزقة خلفهم حتى يكونوا بين الناريين فهو يريد موتهم كي لايفضحوه المجرم المفضوح

    ردحذف
  10. واضح من طريقة معاملة الاسرى المجرمين يقتولون الاسرى من غيرهم كتائب المجرم لعنة الله عليه وعليهم اتفووووو علي هالسرايف الشلفط

    ردحذف
  11. Most of these images were taken in Ben Jawad and Ras Lanouf they fighters of the TNC were armed only with light weapons AK47 and RPG some carried plastic toy guns disorganised and spread in various parts of the city they hunted down by Gaddafi Killing Qsquads mostly from Assadi battelion the short guy in the jacket and the shannah hat his name is Aljarrih and the photo was taken infront of Garyounis university Gate ALLAH grant them Jannah and defeat the Oppressors

    ردحذف