الأحد، 10 أبريل، 2011

الثوار الليبيون يأسرون 18 جزائرياً ويتهمون الجزائر بدعم القذافي

أكد المتحدث باسم الثوار الليبيين "أسر 15 من المرتزقة الجزائريين في أجدابيا ومقتل ثلاثة آخرين في معارك ضارية دارت أمس السبت"، مشيراً إلى أنَّ "المرتزقة الذين أسروا لم تكن في حوزتهم أوراق ثبوتية، لكنهم قالوا إنهم جزائريون وكانت لهجتهم جزائرية".
وأوضح المتحدث نفسه، في حديث لـ"فرانس برس" أنَّه عثر "على بطاقات هوية وجوازات سفر جزائرية في مبنى قريب بأجدابيا"، مضيفاً: "أكدوا أنهم يبيعون الحشيش وكانوا يحملون كمية منها".

وقال هذا المتحدث أنَّ "أحد السكان المؤيد لنظام القذافي نقل المجموعة التي كانت تضم 18 شخصاً إلى مدينة على خط الجبهة"، مشيراً إلى أنَّه "تم إلقاء القبض على هذا الشخص"، واتهم "الجزائر بدعم القذافي وبغض النظر عن مجيء المرتزقة الى ليبيا"، مؤكداً أنَّ "الأسرى يعاملون معاملة جيدة".

(أ.ف.ب.)

هناك 6 تعليقات:

  1. ياجماعة الكلام لاينفع أين الصور و المقابلات مع المرتزقة

    ردحذف
  2. this impossible to be true!!!!

    ردحذف
  3. أن صح الكلام فاكيد ان مسؤولين كبار في الجيش الجزائري سيتابعون في محكمة العدل الدولية بتهم جرائم الحرب ودعم الأرهاب وأرسال مرتزقة للقتال بغير سند قانوني و لاحقوقي
    يجب تصويرهم و ارسال صورهم للانتربول الدولي للكشف على الجهات التي أرسلتهم
    ولم لا فتح معتقل خارج ليبيا خاص بالمرتزقة للتحقيق معهم من طرف الشرطة الدولية وتوريط القذافي واتباعه في جرائم حرب
    كما ان نقل المعتقلين الجزائريين سيحرج جنرالات الجزائر دوليا خصوصا مع فرنسا التي دخلت في حرب دبلوماسية مع الجزائر بخصوص دعم فرنسا القوي للثوار ودعم الجزائر للقذافي

    ردحذف
  4. نرجو من المجلس الوطني الموقر القيام بعرض اولئك المرتزقة بعد التحقيق معهم و التوثيق و العمل إلى تسليمهم إلى الشرطة الدولية أو محكمة الجنايات الدوليةلتخاذ الإجراءات الدولية ، فماذا تنتظرون ؟

    ردحذف
  5. علي أبو ريشه11 أبريل، 2011 10:58 م

    نظام الجزائرمعروف بجوره و ضغطه وسوء معاملة شعبه (وإنما ألأمم ألأخلآق ما بقيت......) و هو لم يفعل الخير في أهله!!! ماذا ينتظر منه الشعب الليبي. زيادة على مايفعل ظد الشعب الليبي من موبقات ,لكنه ينكر ويتنكر وبتدرع كذبا. الظاهر أن ألكذب أصبح من شيم الحكام من هذا النوع, وأنه مثلهم كثر في الفضاء العربي. سيدهم في الكذب لآغير هوالقذافي وفد يكون أستادهم. لكنه كذب مفضوح!!

    ردحذف
  6. مهما يكن من شئ فإن ثبت هدا فإنه لا يمثل مبادئ الشغب الجزاءري الدي عاش السنوات الخالكات فهو يعرف معني و مدى معاناة إخواننا في ليبيا نسأل الله أن يفرج عنهم و يطفئ نار الفتنة و يرزقهم الأمن و الأمان

    ردحذف