الأحد، 27 مارس، 2011

من مؤامرات القذافي الدنيئة‏



 لازال نظام القذافي القذر يواصل محاولاته اليائسة بتدبيرات سيف الإسلام الغبية من أجل الإستماتة للإحتفاظ بالكرسي و ليحرق الحرث و الزرع و لتمسح كل كرامة الليبيين و لتهدر دماؤهم في سبيل بقاء هذه العائلة الفاسدة علي سدة الحكم في ليبيا . أخيرا إستخدم هذا النظام أقبح أوراقه الوسخة عن طريق نسج قصة نذلة من سيناريوهات الموساد لكن تنفيذها كان غبيا
، فقد كشفوا من أول لقطة في الفيلم الساذج . إذ إستخدم عاهرة معروفة ككومبارس لهذا الفيلم علي حساب سمعتها و شرفها  و ألحق إسمها بإحدى أكبر قبائل الشرق . فالكل شاهد الفيلم لهذه العاهرة و هي ترتمي علي الصحافة الأجنبية في أحد فنادق طرابلس الفاخرة لتلعب دور المستغيثة من إغتصاب عصابات القذافي لها  ، هذه العاهرة التي وافقت و رضيت الإشتراك في هذه الفضيحة المصطنعة علي حساب كرامتها  تدعي أنها من الجهة الشرقية و لسان لكنتها " لهجتها "  يشير إلي عدم إنتماؤها لتلك الجهة أو لم تطأ قدماها أرض تلك الجهة  ، ثم ما علاقة عاملات المطعم اللائي يصرعنها  بقوة  أمنية و يقمن بقمعها ، و لماذا لجأت هذه المومس إلي الصحافة  التي لا تملك وسيلة إنقاذ عاجلة في قضية شرف و تهديد عاجلة و خطيرة  كهذه ، أين أهلها و أقاربها طالما تتكلم لهجة طرابلس يفترض أنهم يعيشون منذ زمن معها ، ثم لماذا لم تلجأ إلي الشرطة ، و لماذا لم تستميت عندما صعدت إلي السيارة بطيب خاطرها . و لماذا الحرص علي إلصاق إسم هذه العاهرة بأكبر قبائل الشرق ، و لماذا فضل نظام القذافي تنفيذ هذا السيناريو في وقت يسير فيه قافلة من الناس إلي بنغازي و هم الآن في الطريق إليها ؟

أنا متأكد لو أنكم تتبعتم أين حطت بهم السيارة ستجدون الإنسجام و التلاؤم قد عاد مجددا لهذه العاهرة مع مغتصبيها بعد تنفيذ هذا الدور الوقح  .

إن هذا الفيلم النذل الذي إستخدم عاهرة معتادة علي ممارسة العهر  و ساقطون معروفون بأنهم فاسدون  الغرض من كل ذلك هو إشعال لهيب الفتنة  بين الشرق و الغرب ، فالقذافي يريد بذلك ردة فعل عنيفة من أهل الشرق ضد المسيرة التي في طريقها الآن إلي بنغازي لتكون " طبيخة كبري "  و خصوصا أن بين تلك المسيرة نساء و من الممكن أنه قد أرسل بينهن عاهرات أيضا ، و فعلا بدأت هناك بعض ردود الأفعال من خلال بعض الكتابات و التعليقات لردود أفعال بعضها دسها نظام القذافي نفسه و البعض الآخر بدافع العاطفة و الحماس و الغيرة تظهر هذه العاهرة علي أنها طاهرة شريفة نقية و خنساء القرن الحادي و العشرين و يجب الأخذ بثأرها . و سأسوق لكم بعض المعطيات و الأدلة علي هذه المؤامرة في شكل خطوات مكشوفة قام بها نظام القذافي بإشراف من سيف الإسلام نفسه ، حيث قام النظام بالآتي :

الخطوة الأولى : قام أعوان عصابات القذافي بإرسال رسائل بإسم الثوار عن طريق النقالات في المنطقة الغربية يقولون فيها ( ثوار الشرق قادمون ، نسائكم سبايا  لنا  ) مما جعل بعض البسطاء يصدقون هذه الإشاعة .

الخطوة الثانية : أرسل نظام القذافي إلي بنغازي  قوافل من الناس يدعي أنهم مسيرة سلمية للم الشمل و حمل غصن الزيتون و من بين هؤلاء  بعض النساء  .

الخطوة الثالثة : أثناء توجه تلك المسيرة إلي بنغازي  قام نظام القذافي بفبركة قصة العاهرة ( إيمان ) التي لجأت إلي الصحفيين في أحد فنادق طرابلس لتمثل دور المعتدى عليها بالإتفاق مع عصابات القذافي لنسج مؤامرة قذرة يريد منها ردة فعل عارمة من أهل الشرق ضد تلك المسيرة ليؤكد صحة ما أرسله في رسائل النقالات من أن أهل الشرق يقولون ( نسائكم سبايا لنا )



لذا علي الجماهير الليبية الوعي كل الوعي فهم في مواجهة نظام حكم قذر لم تعرف له البشرية مثيلا و هو في طريقه قريبا نحو الإندثار و الزوال إلي غير رجعة ، فالقذافي فشل في إتهاماته للثوار ، و فشل في جميع تلفيقاته و توقعاته فلم تتحقق له أمانيه السوداء ، فلم يوجد أثر لتنظيم القاعدة في ليبيا ، و لم توجد حبوب هلوسة بين الثوار ، و لم يكن هناك إنقسام بين الشرق و الغرب ، و لم يأتي الإستعمار  ،  لذا يحاول إستخدام ورقته الخرقاء الأخيرة و هي محاولة إشعال الحرب الأهلية  بين الشرق و الغرب بعد أن سرب السلاح بين الأهالي .

 لذا يجب تفويت مثل هذه الفرص عليه و ذلك بحرق جميع أوراقه و عدم الإهتمام بمثل هذه الترهات التي هي أهبط من مستوى ثورتكم السامية ، و إذا وقع ظلم أو غبن أو إعتداء أو إغتصاب سيحقق فيه و سيحاكم  بالقانون البتار كل آثم بمقدار ذرة و سوف لن يكون هنالك مفر من ذلك و هذا مفروغ منه حتى يحين أوانه  و هو قريب ، و لكن يجب ألا نجعل من هذه المؤامرات و الدسائس تخلق ضغائن و فتن و إنقسامات سيزول القذافي و تظل آثار تلك الفتن إلي أبد الآبدين ، لذا يجب ألا نقع في المحظور ، و ألا نصطدم بتلك المسيرة بأساليب إنفعالية ، بل يجب ردها  و منعها  منعا باتا و حازما  من الدخول إلي بنغازي أو الجهة الشرقية في الوقت الراهن و ذلك بوسائل لا تسبب أضرارا  بشرية  و لو  بتعليقها عند الحواجز  و مصادرة و  قطع الإمدادات التموينية المرافقة لها ما عدا تلك التي تتعلق بالأطفال ،  حتى تجبر هذه القوافل علي العودة  من حيث أتت  لأنها بصراحة غير مرغوب فيها لأن نواياها الخفية مشكوك فيها  و نواياها الظاهرية  لا تتفق مع هدف الثورة و هو إنهاء النظام . بقلم : الجيل الجديد.

هناك 33 تعليقًا:

  1. بغض النظر قد تكون قصتها حقيقية ولايوجد دليل على أنها عاهرةلكن أتفق معك كل الاتفاق بأن القصة عُملت لأجل الفتنة وأخرجها قرد قرود أفريقيا

    ردحذف
  2. والله انت واحد قذافي قح حسبنا الله ونعم الوكيل فيك وفي كل اتباع النظام اللي انت منهم واللي يندار في الرخيص يلتقى بأذن واحداحد في الغالي اذا كان عندك غالي

    ردحذف
  3. المسيرة السلمية يجب ان يدهبوا ان كانوا صادقيين ورجالة لفك الحصار وابعاد المرتزقة... عن مصراته والزنتان

    ردحذف
  4. نفس الاحساس اللي كان عندي انها قصة مخدومة
    ربي ايجيب اللي فيه الخير

    ردحذف
  5. تحليلك ضعيف يا مسكين هذه راهى موش اخلاق عرب بنغازى ولا الليبيين بصفة عامة.. تحليلك ركيك

    ردحذف
  6. أنا متفق تماما مع هدا الرأى, ثوره ليبيا ثوره نقيه و يجب أن تبقى كدلك.

    ردحذف
  7. لماذا لا ينطلقوا لفك الحصار عن مصراتة اولا والمصالحة معهم الاقربون اول بالمعروف .. لو انهم صادقوا في النوايا .. ولكنهم اغبياء ولذلك يسهل على المجنون الجردافي توجيهم كما يريد .. اللهم اصلح حالنا وانصرنا على هذا الظالم ولم شمل ليبيا على كلمة الحق واحقن دماء المسلمين في ليبيا ولا تشمت الاعداء فيهم .. ولا تجعل لهم الى ليبيا سبيلا

    ردحذف
  8. علي من تخطر!!!

    ردحذف
  9. بالقاسم الجارد27 مارس، 2011 1:06 م

    والله تغمس بحري الطبيخة انت. ويبدولي انك قبلي درجة اولى ولم تلتفت الا لكون ذكر اسم قبيلة في الوقت الذي لم نهتم كلنا من اي القبائل هي المهم انهاليبية تعرضت لاغتصاب. ثم هل يحتاج القذافي لمثل هذا الفعل الشنيع الذي يحرجه ويعرض سمعة كتائبه للتلطيخ بهذا الشكل من اجل ان يحدث فتنة. سبحان الله ومتى كانت مراكز شرطة القذافي آمنة وبالأخص في هذا الوقت لكي تذهب تلك الفتاة الى مركز شرطة ليحميها؟ بل افضل ماقامت به هذه الفتاة الشريفة الشجاعة والتي اتهمتها بالعهر وليس لك شاهد واحد فضلا عن أربع شهود اشترطهم رب العالمين لتقذفها بالعهر هي مجيئها للصحفيين لتسمع صوت كل الحرائر لكل العالم. انا اشك انك من جماعة القذافي وتريد ان تثير الشكوك حول هذه القصة البشعة التي زلزلت عرش سيدك حتى لا يكون لها وقع في نفوس الذين لا زالوا يراوحون بين القذافي والثورة الشعبية. هذه الفتاة كشفت القناع عن رجال الأمن المنتشرين في الفندق والمرافقين لرجال الصحافة على انهم مدنيين يقومون بأعمال مدنية. فما هي مصلحة النظام في ان يكشف أوراقه هكذا؟ ثم ان الفتاة لا حول ولا قوة لها فلقد رأيناها جميعا وهي تقاوم رجال الأمن ولا تريد الذهاب ومعهم وهي تقول هم يردون أخذي للسجن لا للمستشفى. أيضا من المعلوم للجميع ان هذه الفتاه اخذت لمدرية الأمن وسجنت بالفعل وقد كشفت هالة المصراتي ذلك دون ان تشعر عندما تحدثت في برنامجها التلفزيوني انها زارت ايمان العبيدي في السجن وسجلتها بالكاميرة وهي تتكلم مع سجانتها دون أن تشعر وقال سوف تعرض ذلك التسجيل غدا على الشاشة. طبعا هالة المصراتي لا تستطيع نشر التسجيل مباشرة بعد التقاطه وأجلته لحلة الغد لأنها وببساطة يعملون عليه الآن في الموناج والدبلجة لكي يخرجوا لنا هذه المسكينة بالصورة التي هم يريدونها ويتهمونها بالخيانة والقذب والعهر كما حكت عليها انت وللاسف. هالة المصراتي وشاكير اليوم مشغولين جدا بالمونتاج الذي سيظهرون فيه ايمان العبيدي هذه الليلة ليقولوا للعالم تفضلوا هاهي العاهرة ايمان العبيدي وهي شريفة عفيفة اشرف واعف من سجانيها ومزوري الحقائق في إذاعات الشر تلك. أضيف مرة أخرى انه في أحد برامج التلفزيون الليبي استنتج أحد المذيعين الأذكياء أن ايمان العبيدي كاذبة مستدلا على كذبها بقوله أن تلفزيون السكاي نيوز يقول في تقريره أن "ايمان تدعي انها اغتصبت" فقال كلمت تدعي تدل على اهم لا يصدقونها وبالتالي هي كاذبة وقناة الجزيرة كاذبة ومروجة للاشاعات!! ياعيني على الذكاء كلمة تدعي في التقرير دليل واضح ان ايمان كاذبة سبحان الله كيف يفهم هؤلاء؟ ببساطة لأنهم لم يتعودوا على الصدق في تبني التقارير وليس لديهم الا ابيض او اسود. ففي الاعلام الحر لا يستطيعون اتهمام احد بالكذب او بالصدق الا بدليل واضح فهذا يوجب عليهم قول تدعي فهم لم يقفوا على الحقيقة ولكن لا يعني انهم يكذبون القصة او يتهمونها بالكذب ولكن هذا المتذاكي الليبي قال ان كلمة تدعي يعني انها كاذبة. إن هم كالأنعام بل أضل سبيلا. في الختام لا تحاول اتهام المسكينة وتحاول اتهامها بالعهر والكذب لأنها نسبت الى قبيلة بعينها. فكون فتاة من قبيلة ما اغتصبت هذا لا يعني عار على القبيلة ولا عار على الفتاة نفسها مهما كانت اخلاقها. فحتى لو كانت مومس كما ادعيت فلا يحق لهم ان يغتصبوها.

    ردحذف
  10. بس الخظر ان هذه القافلة ممكن تتعرض لهجوم من مرتزقة القردافي ويتم تصوير فليم اغتصاب وقتل وتمثيل بالجثث للاطفال والشيوخ والنساء .. على ان يرتدي المرتزقة ثياب واعلم الاستقلال المميزة للثوار ومن الممكن ان يكون هذا العمل بفعل الطابور الخامس من اللجان الثورية في المناطق المحررة ... لذلك يجب منعهم عدم الانجرار خلف هذه المكائد والاجدر بهم العمل على وقف المذابح في مصراته وقبلها الزاوية التي تعبد فقط 40 كم ... القردافي عقله عقل يهود بس يهودي امخرف

    ردحذف
  11. انا اتفق معك فى هدا التحليل وهدا فعلا ماأردت ان اقوله

    ردحذف
  12. يجب ان تعمم هدا التحليل لكي يوضح للناس مكر و خبث اليهودي

    ردحذف
  13. لا اظن ان يصل البغاء بهم لهذه الدرجة . ولا اظن ايضا ان يستخدموا هذه الاساليب . ثم لو انها تعرضت فعلا للإغتصاب فأي ضير سيصل لقبيلها ؟؟؟

    ثم ان القذافي متهم بجرائم ضد الإنسانية ولا اضن ان محتاج مثل هذه الجرائم
    ثم ان نبرة المراة تدل انها تتكلم من واقع .
    قد تكون عاهرة . ولكن لا ترضى العاهرة ان تغتصب .

    ثم ان رد فعل رجال الامن وعمال الفندق يدل ان الواعقة صحيحة . او علىالاقل لم يكونوا يعلمون بها .

    ردحذف
  14. please stop,you are not right,the story is thrue dont be verey intellegent.stop

    ردحذف
  15. stop you are not right

    ردحذف
  16. لقد فكرت كثيرا في هذا الموضوع امس وقد وصلت الي نفس هذه الفكره المؤامره فاحذورا فانها مؤامره خبثه وتتلائم مع تفكير القرد الخبيث ففكروا في الموضوع بعقولوكم وليس بقلوبكم

    ردحذف
  17. والله انت تغمس بحري الطبيخة. ويبدو لي انك قبلي درجة اولى وكل ما همك هو انهم نسبوا هذه الفتاة لقبيلة بعينها، في الوقت الذي لم نهتم كلنا من اي القبائل هذه الفتاة ولا يهمنا فمهما كانت قبيلتها فلا يعني هذا انها ستجلب العار لها، فهي قد اغتصبت بالقوة فحتى بنات الأشراف تغتصب اذا سقطت في يد الجبناء والحقراء من امثال مرتزقة القذافي واتباعه. بالله عليك اسال نفسك هل يحتاج القذافي لمثل هذا الفعل الشنيع الذي أحرجه وعرض سمعة كتائبه للتلطيخ بهذا الشكل من اجل فقط ان يحدث فتنة بين الشرق والغرب؟ بل بالعكس ما حصل يعد نقطة سيئة ضد القذافي وأنصاره وأضرت به أكثر مما نعت. أما قولك لماذا لم تذهب الى مركز شرطة؟ أقول لك ومتى كانت مراكز شرطة القذافي آمنة وبالأخص في هذا الوقت لكي تذهب تلك الفتاة الى مركز شرطة لتشتكي ما حدث لها؟ فهي تعلم انها ستكون ضحية اغتصاب افراد ذلك المركز ايضا. فنحن كليبيين نعلم كلنا ان أي فتاة تدخل لمركز شرطة لا بد ان تغتصب حتى من قبل هذه الاحداث فما بالك في هذه الايام التي أخذوا فيها ازلام القذافي الضوء الأخضر لاغتصاب النساء عيني عينك. بل افضل ما قامت به هذه الفتاة الشريفة الشجاعة والتي اتهمتموها بالعهر وليس لكم شاهد واحد عليها فضلا عن أربع شهود اشترطهم رب العالمين لتقذفها بالعهر هي مجيئها للصحفيين لتسمع صوتها وصوت كل الحرائر التي تتعرض للاغتصاب كما قالت هي نفسها لكل العالم. انا اشك انكم من أتباع القذافي وتريدون اثارة الشكوك حول هذه القصة البشعة التي زلزلت عرش سيدكم حتى لا يكون لها وقع في نفوس الذين لا زالوا يراوحون بين القذافي والثورة الشعبية. ثم ان هذه الفتاة كشفت القناع عن رجال الأمن المنتشرين في الفندق والمرافقين لرجال الصحافة على انهم مدنيين يقومون بأعمال مدنية. فالقرسون والقرسونات كشفن القناع عن وجوههن أنهن راهبات ثوريات وانقضضن على الفتاة ليسكتنها ولكن أبى الله الا ان يفضحهم كلهم وعلى مرأى من العالم فكسروا الكاميرات وضربوا الصحفيين. فلو ان هذا المر مدبر لكانوا تركوها تكلم مسلسلها واخذوها بطريقة اخرى عن طريق الاتصال برجال الامن حتى لا يضطروا لفضح انفسهم وفضح رجال الأمن السريين الذين يعملون بالفندق ويعملون كمرافقين لرجال الصحافة.
    ان الفتاة لا حول ولا قوة لها فلقد رأيناها جميعا وهي تقاوم رجال الأمن ولا تريد الذهاب معهم وهي تقول هم يردون أخذي للسجن لا للمستشفى. ولقد اتضح فيما بعد ان هذه الفتاه اخذت بالفعل لمدرية الأمن وسجنت وقد كشفت ذلك هالة المصراتي دون ان تشعر عندما تحدثت في برنامجها التلفزيوني انها زارت ايمان العبيدي في السجن وقامت بتسجيلها بالكاميرة وهي تتكلم مع سجانتها دون أن تشعر بعد ان رفضت ان تتحدث للتلفزيون الليبي. وقالت هالة سوف تعرض ذلك التسجيل غدا على الشاشة. والسؤال هنا لماذا لم تبث هالة المصراتي ذلك التسجيل مباشرة بعد ان التقطته لإيمان في السجن اذا كانت بالفعل قد اعترفت لسجانتها ولأختها انها تكذب؟ طبعا هالة المصراتي لا تستطيع نشر التسجيل مباشرة بعد التقاطه وأجلته لحلقة الغد لأنها وفريق العمل يعملون على الشريط الآن في المونتاج والدبلجة لكي يخرجوا لنا هذه المسكينة بالصورة التي هم يريدونها ويتهمونها بالخيانة والكذب والعهر كما اتهمتها انت وغيرك وللأسف. هالة المصراتي وشكير اليوم مشغولين جدا بالمونتاج الذي سيظهرون فيه ايمان العبيدي هذه الليلة ليقولوا للعالم تفضلوا هاهي العاهرة ايمان العبيدي تعترف بأنها تكذب كغيره من الأشرطة التي دبلجوها لتظهر لنا شباب مجاهدين أسروهم وجعلوهم يعترفون تحت التعذيب انهم مغرر بهم وانهم من تنظيم القاعدة.
    أضيف مرة أخرى انه في أحد برامج التلفزيون الليبي هذا الصباح استنتج أحد المذيعين الأذكياء أن ايمان العبيدي كاذبة مستدلا على ذلك بقوله أن تلفزيون السكاي نيوز يقول في تقريره أن "ايمان تدعي انها اغتصبت" فقال كلمت تدعي تدل على انهم لا يصدقونها وبالتالي هي كاذبة وقناة الجزيرة كاذبة ومروجة للاشاعات!! ياعيني على الذكاء!! كلمة تدعي في التقرير دليل واضح ان ايمان كاذبة سبحان الله كيف يفهم هؤلاء؟ ببساطة لأنهم لم يتعودوا على أبجديات نقل الأخبار ونقل التقارير الدقيقة والحفاظ على المصداقية المهنية في اذاعاتهم وليس لديهم الا ابيض او اسود. ففي الاعلام الحر لا يحق لاحد ان يجزم بشيء الا بدليل واضح فهذا يوجب عليهم قول "تدعي" فهم لم يقفوا على الحقيقة ولكن لا يعني انهم يكذبون ايمان، او يتهمونها بالكذب ولكن هذا المتذاكي الليبي قال ان كلمة "تدعي" تعني ان ايمان تكذب "إن هم كالأنعام بل أضل سبيلا".
    في الختام لا تحاولون اتهام المسكينة بالكذب والعهر والكذب.

    ردحذف
  18. بفرض ان ما تقوله صحيح, فإنه مهما فعل القذافي, لن يكون الثوار بهذا المستوى الركيك. يبدو انك لا تعرف الليبين

    ردحذف
  19. انا معاك ياخوي في هذا التحليل بس في نقطة مهمة نسيت انك تذكرها وهي :

    الخطوة الرابعة والاكثر أهمية : كيف دخلت هذة الانسانة البسيطة الي هذا الفندق المحصن بجميع أزلام القرذافي والتحدث الى الصحافة الاجنبية بكل سهولة دون اي جهد ... من وجهة نظري يوجد شي ناقص في هذة الفقرة من الفلم المفبرك ... والله اعلم ... وما خفيا كان اعظم ...

    ردحذف
  20. يقول المثل العربي. جنت علي نفسها براقش
    طبعا براقش هي كلبة كانت تملكها قبيلة في الجاهلية, حيث في أحد الحروب أختبي القوم من الغزو القادم لهم وهي في المخبئ نبحت فعرف الغازيين أين القوم مختبئين
    فهذا مافعله صاحب هذا المقال/ يستعمل في ألفاظ يتبين فيه بإنه من اللجان المغوغية علي سبيل المثال
    الجماهير اللليبية فلايوجد إلا الثوار أو الشعب الليبي
    أما ثانيا فلاأتوقع أن هذه تمثلية فلوكان مهارتة الممثلين بهذه الكفاءة فالمفروض هم في علي رأس العالم في الثميثل ونتجاوز حتي أبطال هوليود في الأعمال السنمائية

    ردحذف
  21. سبحان الله اكاد اتفق بالكامل مع ورد فى هذا المقال! لسبب حيرنى راسا من بعد مشاهدة تلك اللقطات ومن خلال خبرتى فى مجال حقوق الانسان لم ارى اطلاقا لا على الطبيعة ولا على افلام وثائقية ان هناك امراة اغتصبت وخاصة بهذه الطريقة وتتكلم بالطريقة التى تكلمت بها السيدة المدعوة بحسب الصور بايمان العبيدى! ولعل كل امراة مهما كان دينها وعرقها وثقافتها تستطيع ان تفعل فعلها بكل بساطة! نعم بالنسبة لوضعها المفترض هى تصرفت ببساطة و سهولة على اى حال اتصور ان النساء بعرفن تماما مااعنيه.وشكرا

    ردحذف
  22. أنا متأكد أن الكاتب مخلص للوطن و غيور عليه, لكن هناك خطئين كبيرين وقع فيهما الكاتب:
    1)أن يقول الكاتب أنها عاهرة بناءً على ظن و تحليل لاحداث, فهذا كبير عند الله. كيف سيكون حال كاتبنا أمام الله إذا كانت القصة حقيقية و هو الأوضح و الأقوى حتى الأن.
    2)أن سكان ليبيا في كل المناطق " و ليس الشرق فقط" لا يمكن أن يكون انتقامهم هو بإغتصاب النساء. هذا خيال لا اساس له من الصحة. أقل دليل على ذلك هو أن الثوار هم من الشرق و الغرب و أنهم يعاملون أسرى و جثث حتى المرتزقة من الرجال بكثير من ضبط النفس و يسترون عوراتهم كما شاهدنا في كثير من تسجلات الثوار.
    و اخيراً نحن نعرف أن أكثر الناس حماقة و غباء هم هذا القردافي و أزلامه, فبدل من إخراج مسرحية صعبة الإخراج كهذه, فمن الأسهل بكثير أن يفبركوا قصص اغتصاب يقوم بها الثوار و يحضروا عاهرات حقيقيات للإدلاء بشهادات مزورة.
    أخي الكاتب أسالك بالله أن تستغفر الله على استعجالك في قذف أختنا إيمان العبيدي و أن تكتب مقال آخر تصحح فيه هذا الخطأ الذي اتمنى أن لا يعميك عناد عن رؤيته....و أسأل اله لك التوفيق

    ردحذف
  23. نعم انا اتفق معك ويجب ايقاف هده المسيرة المشبوهة او ارجاعها من حيث اتت ان خرجت

    ردحذف
  24. أخواني لقد اخذت منكم هذه القصة كل التفكير والتحليل وللعلم ازلام القردافي لم ينتظروا الى هذا اللحظة لتظهر ظلمهم وعدوانهم. الاغتصاب والقتل ليس بالشئ الصعب عليهم واسأل الله ان يحمي نسائنا وبنات من مرتزقته. وبالنسبة لبث الفتنة بين الاهلي هم يفعلون ذلك بطرق اكثر قوة من مثل هذه وليس اعظم من فتنة المال وشراء الدمم. كما أسال الله ان ينصر الاخت على ظالميه فهو العليم القدير. أخوتي ليس لنا الا ان نكون على خلق خير الخلق سيدنا وحبيبنا محمد عليه افضل الصلوات والسلام مع مسيرات القردافي او مرتزقته, وهذا ما عليه الابطال الثوار في كل مدن ليبيا الحرة. الله معنا اذا تمسكنا بالدين وخلق الاسلام ووالله ان نصره لقريب. ادعوا الله فهو قادر على رد مكرهم وطغيانهم.

    ردحذف
  25. الموضوع ببساطة ان ايمان قدرت تقول الشي الى عارفين كلنا انه صار مع العديد غيرها ولم يقولوا خوفا على السمعة االعائليةوعيب تقولوا عليها هذا اللكلام لنهاكانت شجاعة وبالنسبةللعاملات في الفندق فكلهم من الحرس المدرب هذا واضح من طريقة تعاملهم معاها والقافلةتضم الناس والنساء من اصل شرقاوي اى انهم ماشيين لبلادهم ..

    ردحذف
  26. دماغي وجعني- سيدنا علي بن ابي طالب قال كلمة حق اريد بها باطل - هذا هو الحال عندما تنتشر الفتنة اي الباطل باسم الحق - الحقيقة الواضحة في ازمة ليبيا هي ان الثوار يقولون الله اكبر - ونظام معمر يقول انا المجد والباقي عليكم

    ردحذف
  27. للدلالة علي ما أكد عليه هذا المقال مسبقا أن هناك ردود أفعال عنيفة حول هذه القصة قد تحدث مستقبلا ، أسوق إليكم مثالا واحد يتمثل في ما كتب أحد الأشخاص المنتمين لقبيلة تلك الفتاة بعد أن أخذته الحمية و ينادي بإعدام أي أسير دون هوادة ـ و ذلك بالضبط ما يحلم به القذافي ـ ذلك في موقع ليبيا المستقبل بعنوان : عبدالرازق عمر المنصورى: اعلان هام لكافة الثوار . علي الرابط التالي :
    http://www.libyaalmostakbal.net/news/clicked/6862

    ردحذف
  28. السيد الجارد و كأنك كنت معها ، تحكي بتفاصيل شخص حضر خصوصيات الحادثة لا و بل مع كل أطرافها ، لكن للأسف تنقصك الأدلة فلا تتهم أنت أيضا الناس بدون أدلة فالموضوع ليس هدرزة ، كذلك لا يوجد شهود أو أدلة علي أن هذه السيدة شريفة ، فهي كانت بكامل تبرجها ، و النظام يتهمها بشرب الخمر ، و هي تتهمهم بهتك عرضها أمام الأجانب ، و ذهبت في سيارة مع أوناس غرباء من قرود النظام . لذا نميل إلي صحة التحليل الوارد في المقال نظرا لقربه من المنطقية أكثر مما سقته أنت بهدرزة و بكلام عشوائي يفتقد للترتيب .

    ردحذف
  29. الجيل الجديد27 مارس، 2011 6:05 م

    عندما سئل أحد أبواق النظام عن قصة " إيمان العبيدي " صرح أنه في حالة سكر . و لم يهتم بطريقة القبض أو الإعتداء بل لم يناقشه .
    فإذا كانت ثملى أو مخمورة كما تدعى وزارة خارجية القذافي علي لسان البوق موسى إبراهيم :
    فهذا يعني سماح نظام القذافي القذر بإنتشار المشروبات الكحولية بشكل رسمي و هو أمر لم يعرفه الليبيون.
    فهذا يعني أن هذه المرأة عاهرة فعلا و هذا يفقد مصداقية أية تصرفات تصدر عنها .
    فهل هكذا يساق الثمالى و المخمورين و السكارى كما شاهدنا في الصورة .
    هل يستحق هذا الأمر كل هذا الحرص و الإستنفار و التكالب من الأجهزة الأمنية عن بكرة أبيها .
    و هل يعرف المخمورين تمييز الطريق إلي الفندق المقيم به أولئك الصحفيين من بين كثير من الفنادق التي تعج بها العاصمة .
    هل ترضى عاهرة متمرسة في كل مواخير ليل دنيا العالم الخلفية أن تسوق نفسها بهذا الشكل الوضيع أمام كل كاميرات العالم و بأسلوب هزيل .
    و لكن ما يدهش أن خادمات و خدم الفندق شاركوا في ممارسة القبض العنيف علي هذه الفتاة ، الأمر الذي يثير الإستغراب .
    أيضا صعود هذه الفتاة التي يفترض أن تكون ضحية إلي سيارة الخاطفون أو القابضون بإنقياد سهل دون مقاومة ترقى إلي مستوى جرم الإعتداء علي شيء عزيز يفترض أنها ثارت من أجله و هو شرفها.
    لهذه الجريمة جذور و مقدمات ، فهل تذكرون الكلمات البذيئة التي يقصف بها سيف الإسلام الثوار في كل حين و التي من بينها إتهامه للثوار بالإغتصابات في الجهة الشرقية و عندما ظهر كذب ذلك و لم يتحقق لسيف الإسلام منها شيئا ظهر علينا والده القذافي نفسه ليتمنى في مخيلته المريضة أن تظهر إمرأة في الجهة الشرقية لتستنجد به علي غرار " وا معتصماه " و عندما لم يحدث و لم يتحقق له ذلك لجأ إلي أسلوب حرب المومسات العاهرات إغراءا بالمال فكانت هذه القصة الأضحوكة.
    و عليه نقول , إذا كانت قصتها واقعية ، فقد أخطأت طريقة الإفصاح عنها و أسأت إلي نفسها ، و خصوصا أنها لجأت إلي صحافة أجنبية يعتبر مثل هذه التصرفات و أمور الشرف أموراً إعتيادية في مجتمعاتهم . فلماذا لم تلجأ إلي القضاء و لو في الجهة الشرقية إن إنقطعت السبل .
    و إن كانت هذه المهزلة هي مساهمة منها شخصيا في هذه المسرحية بمحض إراداتها أو ضعفا أمام المغريات فهي قد داست علي شرفها و عرضها بنفسها أمام الملأ بأسلوب لا ترضاه أكبر عاهرات العالم دعارة ، و أنها هي الخاسر الوحيد و وصمة عار سوداء علي جبينها و جبين أهلها لا تمحى مدى الدهر ، لأنها باعت مرتين ، باعت شرفها و خانت وطنها لحفنة من الكلاب المسعورة .
    إن الثورة الليبية شريفة و قامت علي أساليب رجولية شريفة لا يشرفها أن تلطخ بهذه المسرحية الهزيلة و لا تحتاج إلي مثل هذه الأدوات المعطوبة ، فنجاحها يسير حثيثا يغذيه عزيمة ثلة من شباب و رجالات ليبيا الغيارى الذين يجيبون الفيافي و يصارعون الصحاري في ملحمة مجيدة سيرويها تاريخ ليبيا جيلا عن جيل بزهو و فخر و إنتماء.
    بقلم : الجيل الجديد .
    لمن لم يشاهد هذه المهزلة كاملة عليه بنقر الرابط التالي ثم عليه أن يحكم :
    http://www.youtube.com/watch?v=xZj_IPa0avQ

    ردحذف
  30. غريب هناك من يضع فرق بين الجماهير الليبية و الشعب الليبي ، و يقسم ليبيا إلي جزءين هما الثوار و الشعب الليبي . و لا يدري أن الثوار هم الشعب الليبي هم الجماهير الليبية ؟ هل لهذا الفيلسوف أن يوضح ما الفرق بين الجماهير الليبية و بين الشعب الليبي يا ترى ؟ ننتظر مفاجأتك .

    ردحذف
  31. الأخ بالقاسم الجارد إنتبه أنت تقسم بالله أن الكاتب يغمس شمال الطبيخة فكيف حددت الإتجاه ببوصلتك . رجاء هدرز لكن لا تدخل إسم الله في الطبيخة

    ردحذف
  32. متى يبث برنامج هاله المصراتي وفي اي وقت بالضبط

    ردحذف
  33. شاهد اللقطات الكاملة التي لم تظهر كاملة لقصة العاهرة إيمان العبيدي و هي تتعرى أمام عدسات العالم مع حقراء عصابات القذافي القذرة لتدنيس أشرف ثورة عارمة شهدها تاريخ ليبيا الوضاء القائمة علي شباب و رجالات ليبيا بسواعدهم السمر الذين يطوون الآن الصحاري طويا صوب طرابلس لقطف أزاهير المجد هناك ، فالثورة ليست بحاجة أن تقوم علي عاهرات آخر الزمان و لا فساد فاقدي الشرف و الرجولة من أزلام القذافي المنحط الآيل للسقوط الذين عجزوا عن مواجهة رجال برجال .

    http://www.youtube.com/watch?v=pE5hZ-deZAY

    ملاحظات علي ما أحتواه شريط الفيديو :
    شاهد كيف تقول لأحدهم " نحي يدك " يعني إبعد يدك قبل حتى أن يمسها .
    كيف جهز مسبقا شيء غير شائع الإستخدام من الممكن كيس خاص لدى خادمات الفندق لأجل العزم علي تغطية وجه المدعوة إيمان
    ما هذا الإستعداد البوليسي من طرف خادمات الفندق لقمع المدعية
    هناك أسئلة كثيرة لكن نكتفي بما ورد أعلاه.

    ردحذف