السبت، 26 فبراير، 2011

الرابطة الليبية لحقوق الانسان تخاطب مجلس حقوق الانسان


           26 فيراير 2011 

بيان صحفى 

الرابطة الليبية لحقوق الانسان تخاطب مجلس حقوق الانسان 





خاطب الامين العام للرابطة الليبية الدكتور سليمان بوشويقير مجلس حقوق الانسان في الأمم المتحدة في جلسته التي عقدت في جنيف يوم الجمعة 25 فبراير 2011م . شرح الأمين العام للرابطة الاوضاع المأساوية التي تعيشها ليبيا هذه الايام والجرائم التي يرتكبها العقيد القذافي ضد المتظاهرين المسالمين المطالبين بحقوقهم المنصوص عليها في الاعلان العالمي لحقوق الانسان والمواثيق المنبثقة عنه. ووصف الأمين العام تلك الجرائم بأنها جرائم ضد الانسانية وجرائم ابادة جماعية وطالب بملاحقة الجناة. وقد لقيت مداخلة الأمين العام تقديرا كبيرا لدى اعضاء الوفود وكانت الرابطة المتحدث الوحيد باسم ليبيا في تلك الجلسة الاستتنائية لمجلس حقوق الانسان التي سيترتب عليها تعليق عضوية نظام القذافي في مجلس حقوق الانسان بالأمم المتحدة ، وقد دأبت الرابطة منذ  سنوات  على التعاون مع مجلس حقوق الانسان في الأمم المتحدة  بالتعاون مع الفيدرالية الدولية لحقوق الانسان في باريس التي اولت اهتمام كبير باوضاع حقوق الانسان في ليبيا حيث كونت فريق عمل متواجد بمقرها على مدار الساعة تحت اشراف السيدة سهير بالحسن رئيسة الفيدرالية والسيد انطوان برنارد المدير التنفيذي . ولايزال التنسيق مكثف بين الرابطة والفدرالية الدولية لحقوق الانسان ومتواصل منذ بدء الإنتقاضة ضد نظام العقيد القذافى الإستبدادى .

هناك تعليق واحد:

  1. يجب الان على شلقم وضع خطوات عملية منها جب ان تسقط شرعية معمر ونظامه الان والاعتراف الدولي بثورة الشباب ثم تجميد ارصدة القدافي وعائلته

    ردحذف