السبت، 27 أغسطس، 2016

أحمد معيتيق يزور مناطق جنزور وورشفانة ويتابع انسياب فتح الطريق الساحلي

  




قام   "احمد عمر معيتيق" نائب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، صباح السبت بزيارة لمناطق جنزور، وورشفانة في إطار متابعة المجلس الرئاسي، لاتفاق فتح الطريق الساحلي، وقد شملت الزيارة عدة بلديات منها الزهراء، والمايا، وبعض مناطق منطقة غرب طرابلس .. وقد التقى السيد النائب خلال الزيارة عدداً من وجهاء، وأعيان المناطق، وعدد من الضباط، وضباط الصف بجهاز الشرطة، والعناصر الأمنية المنخرطة في تأمين الطريق، كما زار عدداً من البوابات، بالإضافة لمستشفى الزهراء، وعدد من المنازل المتضررة.


وقال   "معيتيق" لعدد من وسائل الإعلام التي واكبت الزيارة : نُحيّي الروح التي وجدناها في ورشفانة، وفي جنزور، وفي الزاوية، وأشكر لهم هذه المبادرة، ونحن كحكومة، وكمجلس رئاسي ندعم كل جهود المصالحة .. وأضاف حول آليات الحكومة في ضمان استمرار فتح الطريق الساحلي : لقد كلفنا وزارة الداخلية بالقيام بمهامها، وهي في طور إنشاء وحدة لحماية الطريق الساحلي، وقد تم التواصل مع جميع مديريات الأمن المعنية في المنطقة الغربية، وغداً سيكون هناك اجتماع موسع بين   وزير الداخلية، ومديريات الأمن لوضع استراتيجية شاملة.





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق