الخميس، 11 أغسطس، 2016

ثوار "البنيان المرصوص" يسيطرون على مقر قيادة داعش بليبيا

سيطرت قوات عملية البنيان المرصوص الموالية لحكومة الوفاق الليبية، الأربعاء، على مجمع قاعات واغادغو، آخر معاقل تنظيم الدولة في مدينة سرت وسط ليبيا، عقب هجوم شنته قوات البنيان صباح اليوم الأربعاء.

وقال المكتب الإعلامي لعملية "البنيان المرصوص" في بيان إن  "مجمع قاعات واغادوغو في قبضة قواتنا"، معلنا كذلك عن السيطرة على مستشفى ابن سينا المجاور.

وسقط ستة عشر قتيلا وأكثر من أربعين جريحا لقوات البنيان في الاشتباكات التي دارت مع التنظيم في محيط مجمع مستشفى بن سينا وجامعة سرت.

وقصفت طائرات حربية تابعة للولايات المتحدة الأميركية غاراتها السابعة عشر منذ بداية تدخلها، على عدة تمركزات لمسلحي تنظيم الدولة داخل سرت، مدمرة آليات ثقيلة ومتوسطة، ومواقع لقناصين.
          
وفي الوقت ذاته قالت غرفة عمليات البنيان المرصوص إنها فقدت الاتصال مع قائد طائرة حربية من طراز ميراج  ومساعده بسبب عطل فني، فيما أعلنت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة مقتل طاقم الطائرة.

دخلت القوات الموالية لحكومة الوفاق في 9 يونيو إلى سرت الواقعة على بعد 450 كلم إلى الشرق من طرابلس ونجحت في تطويق التنظيم في وسط المدينة قبل أن تطلب الحكومة مساندة الطيران الأمريكي الذي ينفذ منذ بداية آب/ أغسطس ضربات جوية ضد التنظيم المتطرف في سرت.

وأعلنت قيادة عملية "البنيان المرصوص" في وقت سابق سيطرتها الأربعاء على حرم جامعة سرت القريب من المجمع.

وقال رضا عيسى، أحد المتحدثين باسم العملية أن استعادة سرت "سيعلن عند تحرير المدينة بالكامل"، موضحا أنه "ما زالت هناك الأحياء السكنية 1 و2 و3، إضافة إلى مجمع القصور على البحر" التي تعمل القوات الموالية للحكومة على بسط سيطرتها عليها.

يشار إلى أن عملية البنيان المرصوص انطلقت في مايو/أيار الماضي، بقرار من حكومة الوفاق الوطني، لمحاربة تنظيم الدولة في المنطقة الواقعة بين سرت ومصراتة.

نقلا عن عربي21

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق