السبت، 5 سبتمبر، 2015

ألماني مرشح لرئاسة البعثة في ليبيا خلفًا لـ”ليون”

قال دبلوماسيون في الأمم المتحدة إن مارتن كوبلر – وهو مسؤول ألماني للأمم المتحدة يشرف حاليا على بعثة المنظمة الدولية في جمهورية الكونغو الديمقراطية – هو المرشح الأول لتولي رئاسة بعثتها في ليبيا. وإذا قرر الأمين العام للأمم المتحدة بان جي مون تعيين كوبلر رئيسا للبعثة في ليبيا التي مزقت الحرب أوصالها فإنه سيخلف برناردينو ليون الذي قال دبلوماسيون إنه من المتوقع أن يتنحى عن منصبه قريبا وقد يكون له طموحات سياسية في بلده اسبانيا.


وقال دبلوماسي رفيع في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة طالبا ألا ينشر اسمه إن كوبلر خلَّف انطباعا جيدا لدى أعضاء المجلس لأنه إنسان “يحب العمل على الأرض” على أن يجلس طوال اليوم على مقعد في مكتب. وذكر دبلوماسي غربي آخر “كوبلر مرشح قوي بكل ما تعنيه الكلمة. وهو يتمتع بطائفة من المحاسن… شخصية قوية وسمات قوية ومدير قوي.” وقال الدبلوماسيون إن بان لم يتخذ بعد قرارا في هذا الشأن. ولم يتضح متى يترك ليون منصبه. وهو يسعى حاليا إلى اقناع الأطراف المتحاربة في ليبيا بتشكيل حكومة وحدة وسيشرف على جولة جديدة من المحادثات مع الأطراف في المغرب الأسبوع المقبل.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق