الأربعاء، 1 فبراير، 2012

عائشة القذافي تريد تزويد الجنائية الدولية بمعلومات حول شقيقها سيف الاسلام



الجزائر (رويترز) -طلبت عائشة معمر القذافي ان تزود المحكمة الجنائية الدولية بمعلومات لمساعدة شقيقها سيف الاسلام المحبوس في ليبيا في انتظار محاكمته بتهم الاغتصاب والقتل.
وتريد عائشة القذافي ان تقدم معلومات الى المحكمة بشأن سلامة سيف الاسلام الذي وجهت اليه أيضا المحكمة الجنائية الدولية من قبل اتهامات بارتكاب جرائم ضد الانسانية خلال الصراع الذي دار في ليبيا العام الماضي.


ويقول انصار سيف الاسلام الذي اعتقل وهو يرتدي ملابس بدوية في منطقة الصحراء في نوفمبر تشرين الثاني انهم يشكون في انه سيحاكم محاكمة عادلة في ليبيا. وهم يطالبون بضرورة محاكمته بدلا من ذلك أمام المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي.
وفي حالة ادانة محكمة ليبية لسيف الاسلام فهو يواجه عقوبة الاعدام في حين أنه في حالة ادانة المحكمة الجنائية الدولية له فان أقصى عقوبة هي السجن.
وأظهرت وثيقة قدمت باسم عائشة الى المحكمة الجنائية الدولية أن السلطات الليبية غير مستعدة للسماح لاي محام أجنبي بالدفاع عن سيف الاسلام.
وجاء في الوثيقة التي اطلعت رويترز على نسخة منها "عائشة القذافي تريد حماية مصالح شقيقها."
وسيف الاسلام أبرز أبناء القذافي محل خلاف بين السلطات الليبية الجديدة والمحكمة الجنائية الدولية فيما يتعلق بالجهة التي ستحاكمه.
ويقول المجلس الوطني الانتقالي الليبي انه لابد من محاكمته في بلده وانه ستوفر له محاكمة عادلة. لكن المحكمة الجنائية الدولية احتفظت بحق التمسك بضرورة ارساله الى لاهاي.

وللمحكمة الجنائية الدولية اختصاص قانوني في هذه القضية لانها أصدرت في العام الماضي أمر اعتقال لمعمر القذافي وسيف الاسلام ورئيس المخابرات السابق عبد الله السنوسي.

ووجهت اتهامات للثلاثة بارتكاب جرائم ضد الانسانية. والاتهامات متعلقة بمحاولات فاشلة من قوات الامن الليبية لاخماد انتفاضة العام الماضي التي أنهت حكم القذافي بعد 42 عاما في قيادة البلاد.

وجاء في الوثيقة أن عائشة القذافي طلبت من المحكمة الجنائية الدولية أن تسمح لها بتقديم معلومات عن محاولات بذلتها للاتصال بسيف الاسلام ومكالمتين هاتفيتين مع نائب المدعي الليبي. ووقع على هذه الوثيقة نيكولاس كاوفمان محامي عائشة.

وقال كاوفمان في الوثيقة "من هذه المكالمات الهاتفية يمكن استخلاص أن السلطات الليبية التي تتظاهر بالتحقيق ومحاكمة سيف الاسلام القذافي ترفض التعامل مع المشورة القانونية الدولية."

وأضاف كاوفمان أن المعلومات التي لم يتم الكشف عنها في الوثيقة ستقدم في اطار سري.

وقتل معمر القذافي بعد أن اعتقله مقاتلون قرب مسقط رأسه سرت في أكتوبر تشرين الاول. ووردت أنباء عن احتجاز رئيس المخابرات السابق السنوسي لكن مكانه غير معلوم.

وسيف الاسلام محتجز في بلدة الزنتان الى الجنوب الغربي من العاصمة الليبية طرابلس وهي قاعدة للميليشيا التي اعتقلته.

وفرت عائشة القذافي ووالدتها صفية وشقيقها هانيبال وأخوها غير الشقيق محمد وأفراد اخرون من العائلة من ليبيا وقت سيطرة قوات المعارضة تقريبا على العاصمة في أغسطس اب.

وهم الان في مكان غير معلوم بالجزائر بعد أن قبلت حكومتها دخولهم البلاد لما أسمته اعتبارات انسانية.

من كريستيان لو

هناك تعليقان (2):

  1. "المليشيا" التي اعتقلته..وسيطرة "قوات المعارضة"على العاصمة !

    ردحذف
  2. من الضروري والمهم ليبيا الجديده ان يحاكم سيف الاسلام في ليبيا.

    ردحذف