الأربعاء، 4 يناير، 2012

ليبيا تعين رئيسا لأركان جيشها وواشنطن قلقة من المواجهات بين كتائب الثوار



المنارة
قام رئيس المجلس الوطني الانتقالي"مصطفى عبد الجليل"يوم أمس الثلاثاء بتعيين وكيل وزارة الدفاع في الحكومة الانتقالية العقيد"يوسف المنقوش"رئيسا لأركان الجيش الوطني الليبي في خطوة اعتبرها كثيرون تحركا ملموسا لبناء جيش ليبي جديد يكون ولاؤه للوطن والشعب و يمهد الطريق لتشكيل جيش منظم.
وفي صفحته على الفيس بوك أعلن عضو المجلس الوطني عن طرابلس عبد الرزاق العرادي أن المجلس قام باختيار المنقوش"بعد مخاض عسير".حسب وصفه.
وقال العرادي إن هذا المنصب هو أعلى رتبة في أعراف الجيش، حيث تمت ترقية المنقوش من رتبة عقيد إلى رتبة لواء.


وقالت وكالة رويترز للأنباء إن تعيين المنقوش جاء في الوقت الذي قتل فيه أربعة مقاتلين في مواجهات مسلحة بين كتائب الثوار في طرابلس يوم أمس وهو ما يؤكد التحديات التي تواجه الحكومة الجديدة في السيطرة على كتائب الثوار التي أطاحت بنظام القذافي.
ووفقا لما صرح به رئيس المجلس العسكري لطرابلس عبد الحكيم بالحاج في مؤتمر صحفي عقده عقب هذه المواجهات إنها أسفرت عن سقوط أربعة قتلى وجرح خمسة آخرين على الأقل.
وكانت الحكومة الانتقالية المؤقتة قد أعلنت في وقت سابق أنها تنوي استيعاب آلاف المسلحين السابقين بالجيش والشرطة ووظائف مدنية أخرى واستقطابهم  للمساعدة في استعادة القانون والنظام.
يأتي ذلك في الوقت الذي أعلنت فيه قيادات ميدانية للثوار أنها لن تتخلى عن قيادة الثوار إلا إذا حل محلهم جيش وأجهزة أمن منظمة.
وفي السياق نفسه أعربت الحكومة الأمريكية عن قلقها من المواجهات المسلحة التي شهدتها العاصمة طرابلس يوم أمس.مجددة عرضها للمساعدة في دمج الثوار في قوات الجيش الوطني الليبي.
وبحسب وكالة الأنباء الفرنسية"فرانس برس"قالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية"فيكتوريا نولاند"في تصريح صحفي"بعض المواجهات تواصلت،هذا الأمر يثير القلق لدينا، ومنذ فترة طويلة ندعم خطط السلطات المركزية في طرابلس لإرساء قوة مركزية".
وتابعت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية"منذ البداية، قلنا انه إذا ما كانت هناك مطالب محددة تأتي من الحكومة الليبية للولايات المتحدة والحلف الأطلسي بشأن طريقة المضي قدما بهذه العملية، فإننا على استعداد لدعمهم".
وأوضحت قائلة"إننا نزودهم ببعض النصائح"مؤكدة في الوقت نفسه أن"الولايات المتحدة لا تملك في الوقت الراهن أي مستشار عسكري في ليبيا".
يشار إلى أن"يوسف المنقوش"كان من ضمن ضباط القوات الخاصة للصاعقة بإمرة الراحل "عبد الفتاح يونس"وتقاعد من الخدمة العسكرية منذ حوالي عشر سنوات و انضم إلى الثوار عقب اندلاع ثورة السابع عشر من فبراير، واعتقلته كتائب القذافي في منطقة العقيلة قرب رأس لانوف في شهر  إبريل الماضي وأفرج عنه في وقت لاحق عند دخول الثوار للعاصمة طرابلس.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق