السبت، 9 أبريل، 2011

حدود حرية التعبير‏

الاخوة في قناة ليبيا الحرة 
السلام عليكم ورحمة الله 
في الوقت الذي نشد فيه علي ايديكم ونبارك لكم ولنا بهذه القناة المباركة والتي وقعها علي هذا النظام البائد اشد من ضرب السيوف والدليل علي هذا ماشهدناه من اتصال بعض الماجورين المستنفعين الذين ادعوا انهم من مدينة سرت وهي منهم براء .

ما اود قوله هنا ان من كان في قلبه مثقال حبة من خردل من خير قد تبراء من هذا النظام بعدما فعل ما فعل وولغ في دماء ابنائنا وذلك كما فعل السيد عبد الرحمن شلقم والذي اتبت وطنيته وحرقته علي بلده وبكي وابكي في خطاب مؤثر في مجلس الامن كل من كان له قلب او القي السمع وهو شهيد .


اختي الكريمة مقدمة البرنامج : ان من صادر ويصادر حق الاخرين في التعبير و الاختلاف لا يستحق ان نمنحه حق التعبير عن هلوسته و ضحالة فكره علي قناتنا الموقرة ولا ينبغي ان نسمح لهم باضاعة وقت البرنامج سدي . ان القضية اليوم مع هؤلاء المهلوسين الذين يدافعون عن فرعونهم القذافي كما قالها قوم فرعون من قبلهم ( وقال الملاء من قوم فرعون اتذر موسى وقومه ليفسدوا في الارض ويذرك والهتك : قال سنقتل ابنائهم ونستحيي نسائهم وانا فوقهم قاهرون . قال موسي لقومه استعينوا بالله واصبروا ان الارض لله يورثها من يشاء من عباده والعاقبة للمتقين ) سورة الاعراف اية 127.


ليست القضية معهم الان هي قضية فكرية او خلا ف في وجهات النظر : ان القضية اليوم مع هؤلاء الماجورين هي دماء تسفك بدون وجه حق ومدن تدك علي ساكنيها في بنغازي واجدابيا و الزاوية وفي مصراتة وفي تاجوراء وفي سوق الجمعة وفي شارع ميزران وفي الزنتان ويفرن والقلعة وككلة والرجبان ونالوت ومع ذلك يستمروا في غيهم وافكهم مع رؤيتهم للصور الفاضحة لجرائم فرعونهم الذ ي قتل ابنائنا واستحيا نسائنا .
يكفي هؤلاء قناة الزور والبهتان , ما يسمي بقناة القنفوذ لكي يفتروا فيها مايريدون , و اعلمكم بانه لا يوجد بث مباشر علي قناة القنفوذ حوالي 5 الي 10 دقائق تاخير وذلك حتي يتمكنوا من قص واعادة مونتاج اي اتصال هاتفي اذا قال المتصل كلاما لا يعجبهم .


ان الامم عندما تكون في حالة الحرب كما هو حالنا مع هذا المجرم لا تسمح بالخلاف في وجهات النظر والنقاش الذي يمكن ان يشق وحدة الصف وكل النقاشات يتم تاجيلها الي مابعد انتهاء المحنة .


ولا شك ان الكتير من هؤلاء المدافعين عن القذافي مغرر بهم او مكرهون او خائفون ومنهم الماجورون وقليل منهم المقتنعون .
نقول لهؤلاء الذين لا زال فيهم رجاء العودة الي الحق من المدافعين عن القذافي كما قال ربنا عزوجل : (فمن تاب واصلح فاجره علي الله ) واما من استمر في غيه وكذبه فان يد الثورة طويلة وقوية والنصر لنا باذن الواحد الاحد .


واخيرا اوجه كلمتي الي ابناء مدينتي المحاصرة طرابلس : 
ان ماتمرون به من محنة وابتلاء جرت به اقدار المولي عزوجل ليمحص الذين امنوا وليبرز افضل مافيكم من شجاعة واخلاق وشهامة وليدفن مخلفات اربعة عقود من الانحطاط واني لعلي يقين من انكم منتصرون وان اليوم الذي تاتي فيه نهاية هذا الطاغية المجرم قريب جدا ونسأل الله عزوجل ان يكرمنا بان يكون الفصل الاخير في حياة هذا الطاغية سحقا بالاقدام في شوارع طرابلس .


ابن سوق الجمعة

هناك تعليقان (2):

  1. نقول لهؤلاء الذين لا زال فيهم رجاء العودة الي الحق من المدافعين عن القذافي كما قال ربنا عزوجل : (فمن تاب واصلح فاجره علي الله ) واما من استمر في غيه وكذبه فان يد الثورة طويلة وقوية والنصر لنا باذن الواحد الاحد .

    ردحذف
  2. Sou7gan lak ant ya a ben soug al gom3a ya gaban ya kalb dal rabi yhedek ya nasher llfetna

    ردحذف