الجمعة، 1 أبريل، 2011

وجهة نظر ميدانية

_ بعض مراسلى الاخبار وبالذات روسيا اليوم يمكن ان تربط موقعها بالعدو وتحدد بعض مواقع وحركة الثوار والعتاد وبثها مباشرة و ممكن ان تكون متعاونة مع المخابرات الروسية والقذافى وهذا شئ مهم وخطير ... عليه ضرورة منع الاقتراب او التصوير لأي نشاط ميدانى عسكرى او لوجستى



- كثير من المندسين قد يحملون اجهزة بث وتحديد مواقع من بين الثوار لذلك وجب وضع الاوامر العسكرية والانصياع للقيادة والعقوبات الصارمة قيد التطبيق فى وسط الثوار ومنع جلب اى اجهزة او هواتف مع الثوار فى ساحة المعركة ووضع مجموعة كاستخبارات عسكرية وسط الثوار للتبليغ عن التجاوزات والتحقيق مع المتجاوزين

- التقدم والانسحاب من غير اوامر يجب ان يخضع لعقوبات واى مخالفة اخرى للاوامر

-منع التصوير فى خطوط المواجهة لان البث المباشر يمكن عن طريقه تحديد المواقع ويعطى معلومات عن حجم القوات ونوعيتها

- منع العمل الميدانى القتالى بدون الانضمام لوحدات تأتمر بأمر الجيش

- الخطوة التى نبدأ بها اليوم إن كانت غير فعالة اليوم ستكون فعالة بعد فترة قصيرة

- الذى لا ينصاع لأوامر قيادة المعركة هو عدو من نوع أخر

- ضرورة الشعور بقدسية وأهمية المعركة

هناك تعليقان (2):

  1. ورد العراقي1 أبريل، 2011 12:28 م

    السلام عليكم نعم انا اتفق مع هذه المعلومات وكوني متخصص عسكري عراقي اندهش وانا اشاهد الاعلام على مع الاسف اخطاء عسكرية عند الثوار يجب ان ينتبهو لها منها يجب حفر مواضع على شكل الحرف تي واستخدام اكياس رمل اوتراب للستتار بها من قوات الخصم كما اني اندهش من احد الضباط التابعين للثوار يعلق على صواريخ راجمات كراد بمداها 40 كيلو وهي كما نعرف مدها 17 كيلو فقط وغير موثرة على المقاتل المتحصن بالارض والاكياس الدفاعية وهي مؤثرة جدا على التجمعات المكشوفة كذلك يجب توحد القيادة للثوار وابعد المسلحين الغير مدربين من الخط الامامي والاستفادة منهم في الخطوط الخلفية في الاسناد هذ ويجب تشكيل مجموعات خاصة صغيرة ميلحة بالقاذفات اربي جي سفن نعمل خلف العدو واجبها الاساس ضرب خطوط التمويل واستهداف صهاريج الوقود ولكم النصر والتوفيق يابطال ليبيا

    ردحذف
  2. without a doubt you are 100% right, our army chiefs must follow these points without any delay..thanks,
    free libyan from Malta

    ردحذف