الخميس، 14 أبريل، 2011

بيان مدينة الزاوية رقم 3

بسم الله الرحمن الرحيم

إئتلاف ثورة السابع عشر من فبراير و المجلس المحلي بمدينة الزاوية
في ذات اليوم الذي تجتمع فيه دول مجموعة الإتصال حول ليبيا في قطر لمناقشة الوضع الإنساني المتفاقم جراء حرب الإبادة التي يشنها القذافي ضد الشعب الليبي الذي خرج في مظاهرات سلمية ليعبر عن رأيه ومطابته بالحرية و العيش الكريم . و في تحد صارخ لإرادة المجتمع الدولي قامت كتائب القذافي يوم أمس الأربعاء بتكثيف تواجدها في مدينة الزاوية واعتقال العشرات من الشباب الذين يُشتبه في قيامهم
بنشاطات مؤيدة للثوار، حيث كانت الإعتقالات على الهوية لكل من يتشابه اسمه و لقبه مع ناشط سياسي في داخل أو خارج ليبيا.
و في صباح ذات اليوم قامت فلول اللجان الثورية، بمسرحية فجة بالدخول للمدارس و المعاهد و الجامعات و المؤسسات العامة و إجبار العاملين على التوقيع على استبيان يوضح فيه رغبة الليبين في بقاء القذافي حاكما للبلاد، وكان برفقتهم بعض الصحفيين.
و نحن في إئتلاف ثورة السابع عشر من فبراير في مدينة الزاوية و المجلس المحلي إذ نستنكر و نستهجن كل تلك الأعمال و ندعوا لإيقافها فورأ نؤكد على التالي:
1ـ مطالبتنا للمفوضية السامية لحقوق الإنسان ، و المنظات الدولية الأخرى العاملة في هذا الحقل، بالبدء فورا بإجراء تحقيقات مستقلة و شفافة للكشف عن الجرائم و الإنتهاكات المُرتكبة ضد المدنيين في مدينة الزاوية من قبل القذافي و كتائبه الأمنية.
2ـ مطالبتنا للأمم المتحدة ، ومجلس الأمن بتبنى قرار جديد يُلزم فيه القذافي و ما تبقى من نظامه المتهالك على فتح ممر آمن لإيصال المساعدات الغذائية و الإعانات الطبية ، و المساعدة في إجلاء الجرحى الذين لا يستطيعون الوصول إلى المستشفيات ، ولا يلقون الرعاية الطبية في أماكن إختبائهم ، لخوفهم على حياتهم من قبل كتائب النظام.
3ـ نذكر العالم أجمع و العالم العربي و الإسلامي على وجه الخصوص، بأن هناك أكثر من مأتي ألف إنسان مدني يعيشون في مدينة الزاوية في سجن كبير وفي ظروف إستثنائية ، تنعدم فيها أدنى المعاييرالتي أقرتها القوانين والأعراف الدولية لحقوق الإنسان ، وهم اليوم بأمس الحاجة لمد يد العون لهم و انقاذهم.
إئتلاف ثورة السابع عشر من فبراير و المجلس المحلي بمدينة الزاوية.
   الخميس 14 ـ 04 ـ2011

هناك 4 تعليقات:

  1. They must not go to the job and schools, all should stay at home or demonsrtrate

    ردحذف
  2. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    لك الله يا أيتها المدينة الصامدة الأبية
    فابشري بإذن الله بأن نصر الله قريب وأن بعد العسر يسرا
    وأن أيام أشكالون القردافي وأتباعه قد إنتهت
    ابن الحرشة

    ردحذف
  3. هذا التافه يعتقد ان الاختيار الديمقراطى هو برفع شلبوطه خضره ولفه على العنق والخروج فى الشوارع والهتاف للشيطان وعرض مسرحى امام كميرات الصحفيين ولكن كل هذا يعرفه الغرب انها مجرد مسرحيه يديرها القذافى لاعطاء النطباع على انه لديه شعبيه ولا يعرف بان الرؤساء المنتخبين فى اوربا والعالم الحر يتم رشقهم بالطماطم امام الكميرات لا الترحيب بهم والهتاف لهم وكأنهم خشب مسنده هذه ليست الجرية والديمقراطيه والاختيار الحر لان هذه المجموعات ماهى الا عصابات امنيه ومواليه للرئيس ونفعيه وهى التى تهتف له خوفا من بطشه فاين اذا من يرميك بالطماطم حتى نقول ان هناك على الاقل من لا يؤدك فانت لست نبى لا بل حتى الانبياء لهم اعداء فماذا اذا انت ياقذافى انت مجرد الا شيطان والعياذ بالله منك ومن اتباعك عليكم اللعنة

    ردحذف
  4. اللهم احفظ الزاوية وكل شبابها وشاباتهاواحفظ كل مدن ليبيا العزيزة وارفع الظلم عنها وشل ايدي المجرمين فيها

    ردحذف