الجمعة، 1 أبريل، 2011

زينب الشيخي : ثورة شباب 17 فبراير المباركة القلم *( الثاني والعشرون )


بسم الله الرحمن الرحيم 

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 



كر وفر... 

استفزتني أكاذيب القردافى إلي الكتابة عن أحداث ثورة شباب 17 فبراير المباركة. 

شهدت مدينة بنغازي يوم أمس الأربعاء 30 مارس موجة من الأقاويل ترتفع وتنخفض ولم تستطع الكلمة أن تكون صادقة بمجملها وبات للإشاعة مرتع خصب في جوانبها،وهنا نجدد طلبنا إلي المجلس المحلي أن يقوم الناطق الإعلامي الرسمي بتقديم ثلاث تصريحات إعلامية يوميا وفي مواعيد محددة روتينية عبر وسائل الإعلام المتاحة من إذاعة ليبيا الحرة وأيضا القنوات الفضائية المشكورة كقناة الجزيرة التي تقوم بتغطية الأحداث، كما نشير هنا إلي ضرورة أن يكون هناك حد لتقدم وسائل الإعلام الصديقة التي تنقل أحداث تقدم الجيش والثوار غربا، وأن تخاطب بشكل ودي ويبين لها أن ذلك للدواعي الأمنية، كذلك يجب أن يتم تنظيم قوات الثوار المتقدمة غربا في مجموعات يقود كل مجموعة عسكري ذو خبرة لنرتقي بها ولتكون عامل دعم قوي للجيش، كلمة جيش هنا ليست بمفهومها الحقيقي لأنه مع الأسف ليس لدينا جيش بمعني الكلمة فهم مجموعة من أفراد الصاعقة بعتاد بسيط، ولكن ما يميزهم عن الثوار هو القيادة والمرجعية في التحرك وعدم الاندفاع. 

نسأل الله أن يثبت الجيش والثوار ويمدهم بجند من عنده وينصرنا وإياهم علي الطاغوت وأعوانه. 

شهد يوم أمس الأربعاء عمليات كر وفر مابين الجيش والثوار من جهة وكتائب الطاغية علي المواقع الإستراتيجية للنفط في المنطقة الشمالية الوسطي من الساحل الليبي وكذلك في مناطق الطرق والممرات الجنوبية المؤدية إلي الجفرة، وتراجع الثوار لحماية البريقة واجدابيا. 

لم تتوفر لدينا أخبار عن المنطقة الغربية التي تشهد ظروف إنسانية صعبة وحصار من قبل كتائب الطاغية كما في مدن الزنتان ومصراته وقصف عنيف ومكثف علي المباني السكنية والجوامع وسقوط عشرات القتلى نسأل الله أن يتقبلهم شهداء، مع استمرار انقطاع المياه والكهرباء في كثير من مناطق مدينة مصراته وترك سكان الأطراف لمنازلهم ونزوحهم إلي وسط المدينة وقد استقبلوا من اسر آخر وكذلك تم إيواءهم في المدارس، وفي انقطاع الاتصالات بتنا نترقب الناطق الرسمي من مصراته ليطمئننا عن استمرار الحياة فيها وكذلك البيانات ومقاطع الفيديو المرسلة عبر الانترنت، وهنا نجدد شكرنا لمنبر المنارة للإعلام الذي نجد فيه التواصل والمعلومات، وأن كنا نعاني من مشكلة إتاحة فتح قنوات الاتصال. 

اليوم الخميس 31 مارس انتقلت قيادة عمليات الحضر الجوي إلي حلف النيتو فعليا، تشهد مدينة بنغازي الآن مسيرات تأييد للثوار نافية انتمائهم للقاعدة ومساندة إخواننا في المدن الغربية خاصة مصراته والزنتان، وتأييد لهم ورفض للتقسيم. 

ثالث أيام الأسبوع السابع من ثورة 17 فبراير المباركة 

الخميس31 مارس 2011م

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق