الخميس، 31 مارس، 2011

إلى الإخوة في المجلس الوطني الإنتقالي وبالأخص المجلس العسكري( الجيش الوطني)



أشكركم على كل جهودكم المبذولة في سبيل تحرير وطننا الغالي من يد دكتاتور و سفاح العصر.. وإننا هنا في المهجر نشد على أيديكم وإننا مستعدين لتقديم أي نوع من المساعدة لأهلينا في الداخل عامة ولكم خاصة.. فأرجو منكم آلا تترددوا في طلب أي نوع من المعونة أو المساعدة أو الدعم فهذا أقل شئ يمكننا فعله وفاءً لوطننا الحبيب.


وإننا والله مؤمنون بأن نصر الله لاآتٍ وقربياً إن شاء الله ،إلا وإننا نراقب عن كثب كل الأحداث والأخبار المتسارعة في بلادنا الغالية، وبالأخص ما يحدث على أرض الميدان من تقدم متسارع وفجاء تراجع أسرع ؟؟؟ والفرق في العدة والعتاد و قلة الغطاء الجوي الذي يضعف تقدمهم، والأخطر من ذلك وداك هو فوضى ملحوضة في صفوف المدنيين المتطوعين للقتال،وهذا مالا يختلف فيه إثنان ..وهذا وضع بأكمله يزيد من عدد الشهداء والضحايا من المدنيين ويطيل مدة بقاء يد الدمار لهذا السفاح في مدننا الصامدة و يبث الآسى والآلم في صدور الليبين وكل أحرار العالم المتابيعين للوضع الميداني .

وإننا نود أن نقترح على المجلس العسكري (الجيش الوطني) برأى ولربما يكون هذا الرآى ليس بغائب عن حضرتكم وخبرتكم العسكرية:

أولا: يجب توعية وإقناع شباب الثوارالغير منضمين لجيش الوطني بخطورة عدم إنضباطهم وإندفاعهم بحماس الغيرمدروس وسلبية كل هذه التصرفات على انتصراتهم المتحققة على أرض الميدان.

ثاتيا: يجب الفرض على الثوار الذين يحملون السلاح ويحاربون بجانب الجيش أن ينضموا لجيش تحريرليبيا ويكونوا تحت أمرته حتى تتوحد وتتنضيم الصفوف والخطط والقوى .   

ثالثا: أقول نقطة مهمة جدا وهى إنه من لم ينضم لجيش ولايريد ان يلتزم بوحدة الصف تحت قيادة عسكرية واحدة .فيجب عليه فورا تسليم سلاحه لمن هويريد أن يلتزم تحت قيادة عسكرية واحدة ولو كانت بسيطة .

رابعا: يجب على المجلس العسكري توعية القادة و المتحدثون عسكريا عما يحدث على الميدان أمام الشاشات أنه هناك أخبار يجب أن لاتعلن عنها في الاعلام؟؟؟ويجب أختيار المصطلاحات المناسبة عند الإعلان عن أمرما لانه هناك امور دبلوماسية وتكتكية انتم بدراية عنها.

خامسا: يجب العمل على التنسيق مع التحالف ولو بطريقة غيرعلانية لدعم وتثبيت التقدم الذي تحقيقونه على أرض الميدان والإصرار على الحصول على سلاح المناسب والأجهزة بأسرع وقت ممكن تساعد في النصرعلى هذه الكتائب وانتم أعلم بذلك.

كل الليبيون يحبون ليبيا

هناك 6 تعليقات:

  1. جزاك الله خيرا اخى الحبيب واتمنى من الاخوة فى المجلس العسكرى اخذ هذه النقاط بعين الاعتبار وان كنت اعتقد انهم على دراية بها ولكن لابأس من التذكير بها والتأكيد عليها

    ردحذف
  2. شئ مؤكد من سابع المستحيلات ألان الذهاب إلى طرابلس عبر سرت لأننا نبهنا على أشياء كثيرة في الجبهة واستغلالها من ذوي الأجندة الخاصة في الأيام السابقة ولم يتم تجنبها من المجلس وحدثت المأساة وألان فات الأوان ولكن الأمر الأسهل هو الإنزال في مصراتة والمتوجهة إلي طرابلس مع التركيز على تحريك طرابلس من الداخل؟؟؟؟؟

    ردحذف
  3. ارجو منالاخوة في المهجر ان يرسلوا مناظير ليلية ليز او حرارية منامريكا و بريطانيا و ارسالها خاصة انهاليست اسلاحة ولا غير ممنوعة

    ردحذف
  4. و الله كلام معقول جدابارك الله فيكم

    ردحذف
  5. هذا صحيح وانا ارى ذلك مع ايضا النصيح للاخواتى ان الثوار هم مدنيين ولازم نحميه ولانريد اسرى ولكن افضل هم تنظيمهم كم رجحت وابعدهم ونداءهم عن طريق حتى المايك ..فى الوقت المناسب للقدم لانه ارحهم مهم لنا لانه هولاء الذين نريدهم يبنوا ليبيى مش الخوانه الا مع معمر ويبهدلوا الليبيون وبخص طرابلسين الا من رحمه ربى طبعا وهو ليبيا حر ولكن فى للاسف يعدب اخوه ليبيا لانه مش معمر وانت ترواذلك ..لزم اهتم بذلك

    ردحذف
  6. المجلس العسكري أنشطوا ودبروا سلاح هربوا المهم أديروا حل لأن هذه حرب ضد عبدة الطاغوت وأنسوا المثالية شويه راهوا الطاغوت يدير في كل شئ وكان يلقى يرشي الجن هو والمشغوذين معه باش يحاربوا أمعه ضروري تتعاملوا معه بدهاء وخبث حربي هل الشيطان إلي طحنا فيه

    ردحذف