الأحد، 27 فبراير، 2011

الثراء الفاحش للقذافي وافراد عائلته


بسم الله الرحمن الرحيم 

الثراء الفاحش للقذافي وافراد عائلته




لقد اصبح واضحاً جلياً منذ السنوات الأولى لإستيلاء القذافي على الحكم بعد انقلابه المشؤوم انه لم يكن يوما يعيش حياة زهيده كما كان يدعي استخفافاً وكذباً على الليبيين لينال استعطافهم فعلى مدى الأربعين سنه من حكمه المستبد استأثر بالثروة النفطيه والغاز وكل موارد الدوله واحكم قبضته عليها وسرق عائداتها وكون هو وافراد عائلته ثروات هائلة تقدر بالمليارات في بنوك سريه اوروبيه وافريقيه تحت غطاء الإستثمارات وما خفى كان اعظم

القذافي وعائلته يعيشون كالملوك او ربما اكثر اهدروا ثروة الشعب الليبي على ملاذهم وحفلاتهم ومجونهم بلارقيب او حسيب على حساب هذا الشعب البائس وعندما يقوم هذا الشعب بالمطالبه بحقوقه يسحق بالنار والحديد بلا هواده...وها هي المعلومات تتدفق عن ان ثروة آل القذافي قد تصل الى 150 مليار دولار مخبأه في حسابات سريه في العديد من دول العالم...وامتلأت صحف العالم بأخبار اسرافهم ومجونهم وتبديدهم للمال العام في حين انكر القذافي على شعبه ابسط مقومات الحياة الكريمه في وطن يطفو على بحيره من اجود انواع النفط في العالم مما جعل غالبية الشعب الليبي يعيش تحت خط الفقر فانعدمت البنيه التحتيه وتجاوزت نسبة البطاله فيه % 30 مقارنه بدول الجوار الفقيره او حتى افقر دول العالم

فالحمد لله الذي يمهل ولا يهمل ...وها هو شعبنا البطل ينتفض وينفض عنه غبار الذل والهوان ويستعيد عزته وكرامته وحريته ومكانته بين الشعوب فسحقاً للقذافي واولاده واعوانه ممن تلوثت ايديهم بدماء الليبيين وسرقوا امول الفقراء والمساكين... وهنيئاً لك ياوطني ببزوغ فجر الحريه بعد ظلام دامس بفضل الله اولاً ثم بفضل المناضلين من شعب ليبيا الأبي ...الف تحيه ايها الأبطال والخزي والعار لكل الخونه وعبدة الشيطان الذين استباحوا دماء اخوانهم...اللهم اجعل كيدهم في نحرهم واكفنا شرهم ... اللهم انصر ثوارنا الأحرار واربط على قلوبهم وثبتهم ...اللهم ارحم شهداءنا الأبرار وصبر اهلهم وذويهم ...ولا حول ولا قوة الا بالله 

عبدو الليبي

هناك 6 تعليقات:

  1. جاهم يومهم ها اليهود

    ردحذف
  2. انا مواطنة كنت فى جماهيرية الطاغية (بنغازى الحبيبة ارض الشهداء الأبرار ) والان لست فى جماهيريتة بل فى جماهيريتنا نحن الشرفاء شباب 17 فبرير تخلصنا من المتخلف المريض المعتوه هو وابنائة المرضى لكن ليس لدى ما اقول الا حسبى الله ونعم الوكيل هم اعلم بنا ودماء شهداءنا لايمشى هباء منثورا
    سبحانة الله ما اعظم الله كلما اوقدو نارا للحرب اطفاءها الله ..انشاء الله ربى يفتحها على شباب مدينة طرابلس العاصمة يارب ..

    ردحذف
  3. الله يمهل ولايهمل

    ردحذف
  4. يارب انصرناعلي ها الطاغيه وهوالصغارها لي وكلينا رزقنا

    ردحذف
  5. سلام علي الشهداء الأحرار ان القدافي يستخدم المجريمون الدين كان في سجن تاجورة والمفتوح في طرابلس وقد اعطيا لهم اسلاحة لستعمالة على اي مواطن لا يرغب في مدمر القردافي

    ردحذف
  6. ربى يدمرهم

    ردحذف