الأربعاء، 1 فبراير، 2012

ليبيا... متاحف لتخليد ذكرى الثورة


واشنطن بوست
أصبح للحرب متاحفها الخاصة في ليبيا، ففي مصراتة التي تبعد حوالي 131 كيلومترا شرق طرابلس تم إنشاء متحف يجسد الصراع الذي أنهك الليبيين لمدة عام ، في حين ما تزال شوارع المدينة تظهر أن الحرب لم تنته بعد  في ظل انتشار الجماعات المسلحة في الشوارع وسيطرتها على الحياة العامة.
وذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية في مقال نشر بتاريخ 30 يناير 2012 أن بعض الدبابات تعرض بجانب طائرة أمريكية محطمة – تم جلبها من باب العزيزية-، كما يوجد نسر معدني يجسد الدكتاتور المستبد بمخالبه الضخمة.
ونقلت الصحيفة عن أحد المتطوعين في المتحف يدعى طاهر أمين قوله إن "هذا من التاريخ ويجب أن يبقى للأبد".


تكريم الشهداء
وعلى الجدران المحيطة يتم عرض حوالي 2000 صورة للشهداء مع أسمائهم وتواريخ ميلادهم واستشهادهم.
وأشار طاهر إلى صور لعائلة بأكملها ضمنها أربعة أطفال لقوا حتفهم جميعا، أما القسم المخصص للنساء، فلم يتم عرض الصور فيه.
يذكر أن المدينة التي تقع بين العاصمة وبنغازي حوصرت لعدة أسابيع من قبل قوات العقيد الليبي الراحل معمر القذافي وتم قصفها بالمدفعية الثقيلة.
وقد عبر الليبيون في جميع أنحاء ليبيا عن إعجابهم بشجاعة سكان مصراتة وتحملهم للوضع، ويقطع البعض منهم مسافات طويلة لرؤية المتحف.
وقالت إحدى الزائرات واسمها مفاز الهادي محمد إن المتحف يجسد القوة والمثابرة، مشيرة إلى أنها أتت مع والديها وإخوتها الستة من الزاوية التي تبعد عدة ساعات بالسيارة.
وأضافت قائلة: "عندما نرى الأسلحة نعرف ما كان يحضره القذافي لنا"، ولكنها قالت إنها شاهدت خلال زيارتها قنابل يدوية وصواريخ محلية، وهو ما يثير خوف انفجارها خاصة وأن الليبيين يفتقرون للخبرة في التعامل مع الأسلحة.

ولكن سكان مصراتة ليسوا الوحيدين الذين يرغبون في الحصول على متحف للاحتفال بتجربتهم في الحرب، فقد تم فتح متحف في بنغازي منذ مدة طويلة داخل مبنى يرجع إلى عهد الاستعمار ويضم مجموعة من القطع الأثرية والفنية.
ويوجد داخل المتحف العديد من التماثيل المصنوعة من المعادن تجسد حيوانات وشخصيات وهي من عمل الفنان "الوقواق" الذي استعمل بقايا الحطام في ساحات المعركة ، والذي يقول "لقد غيرت بقايا الأسلحة إلى أشياء مختلفة".
ويدير المتحف مجموعة قامت بتجهيز المبنى بالماء والكهرباء إضافة إلى بناء نصب تذكاري لقتلى الحرب.

وقال مصطفى بن نور احد أعضاء المجموعة إن هناك خطة لإقامة معرض فني للثورات في مصر وتونس، وقد أرسل الفنان الوقواق بعضا من أعماله إلى طرابلس لإقامة معرض هناك سيفتح قريبا.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق