الأربعاء، 7 ديسمبر، 2011

المسؤول الإعلامي لخليفة حفتر يؤكد خبر اقتحام مقر أعضاء المجلس الانتقالي بطرابلس




المنارة – خاص – أحمد خليفة
قال مراسل قناة الحرة الأمريكية"عمر التواتي"إن أنباء شاعت وصفها بـ"غير المؤكدة"عن قيام تابعين للواء خليفة حفتر,قائد القوات البرية بالجيش الوطني بالهجوم على فندق ركسوس بطرابلس الذي يقيم فيه أعضاء من المجلس الانتقالي.بحسب قوله.
وأكد أنه اتصل هاتفيا"على الفور بعضو المجلس الانتقالي والمقيم بالفندق الدكتور"سليمان الفورتية"الذي نفى علمه بأية اشتباكات أو حوادث مما سبق إشاعته.
وأوضح التواتي أن المسؤول الإعلامي للقوات البرية"عمر ذياب"وهو من جانب اللواء حفتر قال إن هناك معلومات"تحصلوا عليها تفيد بوجود مبلغ مالي  كبير داخل قبو بالفندق غير معلوم يرجع لسيف القذافي وعبد الله السنوسي.


تكليف بالتفقد
وأضاف التواتي نقلا عن ذياب قوله إن"رئيس الانتقالي الليبي مصطفى عبد الجليل كلف اللواء حفتر بمهمة التفقد للقبو رسمياً واتجهت قوة من الجيش الوطني للفندق".
وبحسب التواتي فقد أقر المسؤول الإعلامي للقوات البرية للجيش الوطني بأن"الشباب ارتكبوا خطأً عندما أرادوا في البداية إخلاء الفندق، وهو ما أثار حفيظة النزلاء والناس خصوصاً وأن هناك أعضاء من الانتقالي يقيمون بداخله".
ولم ينف مراسل قناة الحرة الأمريكية ما ذكره مصدر موثوق للمنارة يوم أمس الثلاثاء عن قيام قوة عسكرية مدججة بالأسلحة الخفيفة والثقيلة تابعة بشكل مباشر للواء"خليفة حفتر"اقتحمت مقر إقامة أعضاء المجلس الوطني الانتقالي الليبي في فندق ركسوس بطرابلس.
وذكر أن ذياب اعترف بأن ذلك"كان خطأ"من العناصر التي كلفت بمهمة التفتيش على المبلغ المالي. مضيفا بأنهم"لم يجدوا شيئاً بالقبو ورجعوا إلى مقارهم".

تصرف مخيف
وكان مصدر المنارة قد كشف أن دخول هذه القوة مدججة بالسلاح بث الخوف والرعب في قلوب أعضاء المجلس،الذين اصطدمت أطقمهم الأمنية التي توفر لهم الحماية مع هذه القوة.
قال المصدر إن أحد العسكريين التابعين لحفتر بسحب جهاز هاتف نقال من إحدى العاملات في الفندق حينما كانت تحاول تصوير ما يحدث أمامها من اشتباكات.
وصرح المصدر أن هذه القوة قالت لدى دخولها إلى الفندق إن هناك مليار دولار بداخله ، ويجب أن يخصص خمسة بالمائة منها لحفتر ليؤسس بها جيشا وطنيا.على حد قول المصدر.
ونقل المصدر نفسه عن أعضاء في المجلس الوطني الانتقالي قولهم إن هذا التصرف من حفتر والقوات التابعة له تأتي في إطار الضغوطات التي تمارس على رئيس المجلس الانتقالي لتعيين حفتر رئيسا لأركان الجيش الوطني الليبي.

استفزاز
وفي تعليق لهم وصف عدد من أعضاء المجلس الوطني ما حدث بأنه"محاولة انقلابية"يقوم بها العسكر على ما وصف بأنه"مدنية الثورة والدولة في ليبيا بعد السابع عشر من فبراير".
يشار إلى أن"خليفة حفتر"كان طيلة فترة الثمانينيات من أبرز القادة العسكريين للعقيد القذافي، وكلفه الأخير بقيادة الحرب التي شنها نظام القذافي ضد دولة تشاد في النصف الثاني من ثمانيات القرن الماضي.
وأسهم حفتر صحبة العقيد القذافي في الإطاحة  بحكم الملك محمد إدريس السنوسي، وانضم حفتر إلى صفوف المعارضة منذ ذلك الوقت وعاد إلى البلاد بعد ثورة السابع عشر من فبراير وتمت ترقيته إلى رتبة لواء، وعين رئيسا للقوات البرية في أركان الجيش الوطني.

هناك 6 تعليقات:

  1. هنئا لليبيين بتحول بلادهم الى صومال جديد...والليبيون لايزالون يحتسون الشاهي ويلعبوا في الكارطه......علبكم بالخروج والاعتسام بالملايين ولمدة اسابيع فيميدان الشهداء حتى تصبح ليبيا دوله وتنتهى المهزله ...والله صرنا مضحكه للعالم...ناكر ونكير و حفيتر يجب ان يختفيوا او يخفوا من المسرح السياسى الليبي والى الابد

    ردحذف
  2. عمر التواتي : لاأعرف كيف يتم نشر خبر كهذا عني بدون إذن أولاً , ومن ثم انا لم أنقل ذلك على قناة الحرة الأمريكية , وبالنسبة لخبر كهذا جاء في سياق نفي لماقيل عن (هجوم ) قوات تابعة لحفتر على الفندق وهذا ما أنفيه أنا عمر التواتي بصفتي ,وأرجوا ألا يؤخذ الخبر ويحرف على هوى اناس لا اعرفهم ولا أتعامل معهم ,
    أنا أنفي مانقلتم جملة وتفصيلاً وأرجو حذفه على الفور
    وعدم نقل أي شيء عني دون الرجوع إلي .
    عمر التواتي

    ردحذف
  3. هذا الكلام هذا ليس له اساس من الصحة مطلقاً ....اشاعة بثها الطاببور الخامس لاثارة الفتنة انتبهوا ...

    ردحذف
  4. اذا كان هذا صحيح فاحذروا الثعالب قان الثعلب ثعلب

    ردحذف
  5. الشخص الذي قام بكتاية هذا المقال يريد من خلاله تشويه صورة البطل خليفه حفتر

    ردحذف
  6. مدونه أكثر من رائعه
    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

    http://www.tjaraldoha.com/vb

    ردحذف