الأحد، 1 مايو، 2011

بيان من المجلس المحلي بمدينة وليد


المجلس المحلي بمدينة وليد

                                                                                                                                                                                                                                                                                 

بسم الله الرحمن الرحيم



استجابة لثورة 17 فبراير والتحاما مع إخواننا الثوار في كل ربوع الوطن.وعملا بروح الإسلام الخالدة واقتداء بالرسول الكريم صلى الله عليه وسلم الذي علمنا أن نصرة الأخ الظالم تكون برده عن ظلمه.وحيث أن القذافي حاول اللعب بورقة القبلية  وتأليب بعض المرتزقة والنفعيين من أبناء القبائل على ثوار البواسل.فإن المجلس المحلي ببني وليد ومعه أعيان القبائل يعلنون أنهم براء ممن
يقاتلون في صفوف كتائب القذافي من أبناء قبائل ورفله وإنهم يحملون المدعو عبدالنبي النقراط ومن معه ممن يعملون على تجنيد الشباب في صفوف الكتائب، كل المسؤولية عن الدماء والأرواح التي تزهق من المغرر بهم والذين يتم تجنيدهم.وان عائلاتهم سوف تطلب دماء أبناءها من هذا الدعي ومن يشاركه في الزج بشبابنا في معركة ضد أهلنا في مصراتة أو الجبل الغربي أو أي مكان أخر.وأن الثوار في هذه المدن هم في حالة دفاع مشروع عن انفسهم.



عاشت ليبيا حرة ابية

 المجلس المحلي بمدينة وليد

                                                                                                                                                                               مدينة بني وليد

                                                                                                                                                                                1-5-2011

هناك تعليقان (2):

  1. بعد قيام ثوار بني وليد بعدة عمليات نوعية ضد نظام الظاغية الجرذافي... فأرجو من الاخوة المجلس المحلي بني وليد دعم هذه العمليات بمقاطع فيديو لكي تكون حجة علي الغير... فأحد الطلبة الدارسين معي نكر وقال هذه اشاعات لزرع الفتنة... فأرجو من حضرتكم التكرم والدعم بمقاطع الفيديو

    ردحذف
  2. لا مغرر بهم لا شيء. انهم يقاتلون برغبتهم وبمقابل وبموافقة عائلاتهم. حتى الموجودين بالخارج يساندون القذافي

    ردحذف