الأحد، 3 أبريل، 2011

مصدر تونسي : مسؤول ليبي كبير يتوجه جوا الى اليونان


تونس (رويترز) - قال مسؤول امني في مطار جربة التونسي لرويترز يوم الاحد ان نائب وزير الخارجية الليبي عبد العاطي العبيدي عبر الحدود من ليبيا الى تونس وتوجه من هناك جوا الى العاصمة اليونانية.
وردا على سؤال عن مكان العبيدي قال المصدر الامني الذي طلب عدم نشر اسمه "سافر الى اثينا". وفي وقت سابق ذكرت وكالة تونس افريقيا الرسمية ان العبيدي عبر الحدود برا الى تونس وانه يتوجه الى مطار جربة القريب من الحدود.

هناك 3 تعليقات:

  1. الموضوع أنه فيه غموض كيف يهربون ويتركوا أهلهم وأولادهم في قبضة القذافي ؟

    ردحذف
  2. ALARABIA and he was sent From GARDAFI to discuss things

    ردحذف
  3. ماذا يريد منا هؤلاء المعتدون ؟
    الإجابة هي ،إنهم يريدون ان يفنوا هذه الشعوب التي لم تعد تحتمل وجودهم ،نعم ؛ان ما يقوم به كل من فاسق ليبيا وكافرها ،ومجرم سوريا وخارق الاعراف ،وما يقوم به المجرم الاكبر في اليمن ،كل هذا وبمباركة شياطين آخرون ،في اوطان اخرى، لهو الباطل بكل المقاييس الإنسانية والشرعية .
    نحن لسنا في حاجة للشرح ،بالمقدار الذي يحتم علينا ،ان نقوم بالواجب، لمنع هذا العدوان الشامل ،من انظمة الدمار الشامل !! ليس لنا إلا ان نستنجد ،بكل من له ضمير حي ،كل منيحس انه ينتمي إلى البشر .
    لسنا في هذا الذي ندعو إليه ،ممن يريدون ان يخرجوا عن المألوف ؛ إن إستجاربالناس لمن الخلق العظيم ؛فلا تستمعوا لمن يلوك الفاظ الخزي ،ويكابر بالإثم ويرضى بالعدوان على الناس !! لسنا على خطأ ابدا ،ولهذا فكل من يريد ان يفتي في قتل المسلمين من طرف هذه العصابات الإجراميه، فهو منهم ،ويجري عليهم ما يجري من احكام العداء لهم .
    إما ان يكونوا معنا ضد الظلم والقتل والعدوان ،او نحسبهم ممن يقاتلوننا ،ويكون علينا ،إذن ،امر معاداتهم امرا شرعيا حقا .
    وإنا لندعو جميع من يستطيع ان يقف إلى جانب الشعوب المقهورة على امرها ،في سوريا واليبيا واليمن وغيرها ،الا يتردد ابدا ،في تقديم كل ما من شأنه ان يعين الشعوب على الخروج من محنها .

    ردحذف