الأحد، 3 أبريل، 2011

نظرة للتحالف من جهة أخرى

دول الغرب لم يغيبوا عن الساحة في ليبيا ولم يكن لهم اهتمام إلا مصالحهم  ففي البداية عندما كان القذافي في أضعف حالاته ولم يكن له أي أمل, صرح   مسؤول أمريكي أن القذافي قد ينتصر ذلك أنه كان معلوم لديهم أن شكالون كان قد بدأ يستلم المساعدات العسكرية واللوجستية من الدولة الإسرائيلية  وغيرها,
 وبالفعل تغير الوضع سريعا وأصبح القذافي في حالة قوة, ثم تغيرت تصريحاتهم أن الحرب قد تصبح طويلة وبالفعل ضربوا شراذم شكالون في الجهة الشرقية وابقوا على قوته كاملة في الجهة الغربية وكان معلوم لو أنهم فعلو نفس الشي الجهة الغربية لانقضى الأمر سريعا وانتصر الليبيون على شكالون وبذلك حافظوا علي مستوى معين من التطور الميداني, ومن المعلوم أن طول الحرب سينفعهم في امتصاص ما يملك شكالون من مال إلى الحد الأقصى ومن جهة 

أخرى سيضغطون على الشعب الليبي من خلال المجلس الإنتقالي الذي لن يصمد 

طويلا وهو يرى الأبرياء من شعبه يقتلون ويشوهون ويعتقلون والأمر مستمر 

على نفس الوتيرة, وكما وجدنا أنفسنا مرحبين بالحظر الجوي والضربات الجوية 

لحماية أهلنا, أيضا سنجد أنفسنا نقدم العديد والعديد من التنازلات لنفس 

الأمر قد تنتهي بقوة دولية على الأرض ومن بعد ذلك يضعون من يرونه هم 

مناسبا لتولي السلطة .الأجندة الغربية تمتد إلى ماهو أبعد من ذلك, 

فالحقيقة أن الحرب هي ضد القردافي والصهيونية وكما فاجاهم الشعب الليبي 

في البداية يجب علينا أن نفاجأهم من جديد بسرعة تطوير جيش الثوار من جميع 

النواحي وجلب السلاح وتوفير المال بأي طريقة والمال يصنع الفرق .. أهم ما 

في الموضوع أنه إن أردنا نجاح ثورتنا فإنا في صراع مع الوقت حتى لايتمكن 

كل هؤلاء الكلاب من تنفيذ مخططاتهم ويجب علينا مفاجأتهم من جديد. 



أحمد منصور

هناك 4 تعليقات:

  1. I live you for the sake of Allah. You are spot on. They are working together with Shkalon. We ask Allah to defeat them in all their plans and we Insha Allah come out victorious at the end. Ameen.

    إني أحبك في سبيل الله. كنت على حق. انهم يعملون جنبا إلى جنب مع Shkalon. نسأل الله أن الحاق الهزيمة بهم في جميع مخططاتهم ونحن إن شاء الله تخرج منتصرا في النهاية. آمين.

    ردحذف
  2. اكبر عمل يجب القيام به الآن ؛هو ان تنتشر الثورة المسلحة نحو المدن الداخليه لإحداث الإختلا ل التكتيكي ! كيف ؟ لا بد من ارسال قوات صغيرة العدد ومسلحة جيدا ،للقيام باعمال يخريبيه على طول الطرق الداخليه ،نحو غريا ن ونحو مصراته عن طريق البحر ،إن امكن ،مع التسلل ،عبر البر ،إلى القواعد الخلفيه ،وإحداث الإرتباك في صفوف العدو الذي ،لا يملك القدره على التحرك بحريه .
    محاولة إمداد الثوار في الجهة الغربيه بأكبر قدر من السلاح ،عن طريق تهريبه من تونس ،والجزائر ،بواسطة المهربين المحترفين . المهم هو ان تدفع الاموال ،اما طرق تحصيل السلاح وإيصاله ،فهو سهل عند تجار الاسلحه .

    ردحذف
  3. مشاء الله الكلم الذى فى قلبى قلته
    ( ايدا البقرة مزال تحلب ليش يقتلها عيب عندهم )
    و ايدا مات كل الليبيان ( المسلمين والحمد الله الغلبية متمسكين بالدين ) للا يم .
    لا تنسو البوسنه و العراق !

    لو المجلس قعد ايراجى فى للغرب باش ايحرر البلد مشكله !
    ( اكيد بعد البقرة الاوله اتجف و اتمون يبى بقرة اخره لو موش موجودة ايجيبوها)

    ردحذف
  4. السلام عليكم .على وجهة نظرى ..هم كانوا وضعين ثقلهم على الثوار بعد مساعدتهم فى القفص ولكن للاسف بسب الخونة والعملاء القدافى وجدناانفوسنا نبداء من البداية وللاسف هما درسوا كل شى وكان لهم مخابرات بدس عملاء منهم بعتبرهم مصورين وغيرهم وعرفوا نقاط ضعف وللاسف عرفوا فى خونه واده ذلك الى فكرة عدم التسليح للخوف من وقوع السلاح فى ايدى ناس موالين القدافى ويضرهم لانهم هم لايريدون معمر باى طريقة بيحاول مع كانوا حول معمران يعرفوا نقاط ضع وكلامك فيه صحة فى جزاء كبير ولكن نجتمع فى نقط واحد لانريد القدافى ولكن نحن لانريد ضحية من الليبيون..فلازم من تنظيم الصفوف وتحرى على كل الاشخاص الذين ينظمون للجيش الثوار ن طريق اخد اسم بكامل وتحرى من قبيلته ولتجعلوا مجموعة تختص بتحرى لانه هم السبب لتاخرولكن لزم نكون عندنا ايمان ان الذى يريده الله يسير وايضا مش عيب ان نتشاور مع قادات العسكريةخبير مع قاداتناوالنصر من عند الله فلاننسى الدعاء والطلب من الله قبل احد

    ردحذف