الاثنين، 4 أبريل، 2011

سليم الرقعي : لا يجوز للثوار معاملة الأسرى بطريقة أنصار القذافي!؟


لا يجوز للثوار معاملة الأسرى بطريقة أنصار القذافي!؟

- أرجو أن لا نكون نحن ونظام القذافي وجهان لعملة واحدة !!؟؟ -
 
إطلعت على شريط مرئي منشور يظهر فيه بعض الأسرى الجرحى من المقاتلين التابعين للقذافي  وهم على سرير المرض .. يبدو كما لو أنهم في مستشفى!!.. وتسمع فيه صوت شخص يتحدث إليهم بلهجة "شرقاوية" حيث يقوم بتوبيخ هؤلاء الأسرى الجرحي بطريقة إنتقامية غير مقبولة وهم على أسرة المرض!!.. حيث أخذ يوبخهم ويهددهم بالرشاشة ويصفهم بالجرذان وكلاب سرت وسبها !!.. ثم يقول لهم (هل رأيتم تريس بنغازي والشرق ماذا فعلوا بكم؟) .. ثم يطلب من أحدهم أن يردد (أنا كلب معمر) ثم يطلب منه أن ينبح !!!... بل ويقوم بضرب أحدهم وهو جريح على السرير!!.. إلخ.

وأنا هنا أعلن هنا رفضي القاطع وإستنكاري التام لمثل هذه التصرفات المشينة التي تنضح بالجهوية والعنصرية والتخلف والهمجية حتى لو صدرت ممن ينتسبون للثوار! .. وهي بكل تأكيد تأتي في إطار الفعل ورد الفعل وسط حمى ووطيس المعركة الدموية حيث سيادة الغل والغضب والحقد... ولكنها بالنهاية – أي مثل هذه التصرفات - تدل على التخلف والهمجية التي كانت سمة أساسية في عقلية وسلوك "معمر القذافي" ونظامه الطغياني البغيض كما تدل على غياب الضوابط الأخلاقية والوطنية والدينية والإنسانية .

صحيح أن هؤلاء الجنود الأسرى مجرمون وقتلة مأجورون قاموا بأعمال إجرامية في حق المدنيين وأنهم ليسوا سوى أدوات من أدوات الطاغية ولكنهم  بالنهاية – بوقعهم في قبضة الثوار – أصبحوا أسرى ليبيين!..والأسرى لهم أحكام دينية وعالمية تشملهم ولابد من الإلتزام بها .. والقذافي وأنصاره ليسوا قدوة لنا حتى نجاريهم بما يفعلون بأسرانا وجرحانا.. فقدوتنا هو الرسول - عليه الصلاة والسلام – أولا ً ثم أخلاقنا وبيتيتنا الأصيلة ووطنيتنا الشريفة  .. لهذا فإنني أستنكر جدا ً مثل هذه التصرفات المسيئة للثورة والتي تفوح منها رائحة الجهوية المنتنة فكون بعض أهالي سرت أو سبها من أعوان القذافي فلا يصح أن نصف كل أهالي سرت وسبها بأنهم حقراء أو ننعتهم بكل ماهو مشين .. فهذه جهوية وعنصرية مقيتة ندينها ونرفضها.

فهذا الذي سمعته ورأيته شيئا ً بشعا ً وقبيحا ً ومسيئا ً يندى له الجبين حتى ولو حدث في حق خصومنا .. فالأسير يظل أسيرا ً وله حكم الأسير خصوصا ً إذا كان جريحا ً!!.. فالرجاء من عقلاء وقيادات الثوار التحذير من مثل هذه التصرفات المسيئة والمشينة والتي هي في حقيقتها جزء أصيل من ثقافة معمر القذافي وأنصاره لا من ثقافتنا الوطنية الأصيلة وأخلاقنا الليبية النبيلة ولا من توجيهات وأحكام شريعتنا الجليلة.. ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم .

مع ملاحظة مهمة هنا وهي أن هذا الشريط قد يكون صحيحا ً بالفعل ينقل واقعا ً حقيقيا ً وقد يكون "مفبرك" من صناعة النظام لإثارة الفتنة الجهوية من جهة خصوصا ً لدى أهلنا في غرب ليبيا .. ومن جهة أخرى لتشويه صورة الثوار وصورة الثورة!.. فمخابرات القذافي القذرة لن تعجز عن إنتاج وفبركة مثل هذا الشريط القذر .. وقد لاحظت تركيز الشخص المتكلم الذي لم نرَ صورته ووجهه في هذا الشريط  (؟؟؟) تأكيده على مسألة  أنه من مدينة بنغازي ومن البركة وبأنه شرقاوي!!! .. وكرر هذا القول أكثر من مرة !!!!؟؟ .. فلا أستبعد أن يكون هذا الشريط من إنتاج وفبركة مخابرات القذافي ولكن في المقابل قد يكون صحيحا ً فالثوار ليسوا ملائكة أطهار وقد يكون بعضهم تعوزه القيم والضوابط الأخلاقية والوطنية السليمة خصوصا في ظل 42 عام من  سيادة ثقافة معمر القذافي الإرهابية  المتخلفة والدنيئة القائمة على الغل والإنتقام والتشفي في الطرف الضعيف!.. كل شئ ممكن .. والمهم  هنا هو أن علينا أن نرفض هكذا تصرفات سيئة ومتخلفة وغير إنسانية حتى ولو وقعت منا ومن الثوار ومن أقرب المقربين فالحق يعلو ولا يُعلي عليه.. فالله – عز وجل - قد غضب على بني إسرائيل ولعنهم هو وأنبياؤه لأنهم كانوا لا يتناهون عن منكر فعلوه!!.

لذلك نرجو  من إخواننا في "المجلس الوطني المؤقت" بإعتبارهم القيادة السياسية المؤقتة لحركة النضال والثورة خلال هذه المرحلة  أن يصدروا بيانا ً وتوجيها ً يحثون فيه الثوار على ضرورة التعامل بطريقة حضارية وإنسانية وفق الشريعة الإسلامية وأخلاقنا الليبية الكريمة مع أي أسير يقع في أيديهم خصوصا ً إذا كان جريحا ً طريح الفراش! .. وأرجو من خطباء الجمعة الإهتمام بهذه الناحيةً مع تذكير إخواننا الثوار بأن الطاغية المجرم "معمر القذافي" وأنصاره ليسوا قدوة لنا في تصرفاتهم الوحشية والهمجية والقذرة وبالتالي لا يجوز لنا – بحال من الأحوال – تقليدهم ومجاراتهم في مثل تصرفاتهم القذرة والوحشية في حق جرحانا و وقتلانا وأسرانا.
أرجو الإنتباه لهذا المنزلق الخطير والخلل الكبير وإلا سنكون نحن وإياهم وجهان لعملة واحدة هي عملة التخلف والهمجية والحقد الأعمى!.. هذا الحقد الأعمى  الذي لا يصنع ثورة حقيقية ترفع من شأن الأمة وتدفع نحو حياة راقية وجديدة!!.. فمعركتنا مع نظام التخلف والدناءة والطغيان القائم في ليبيا – نظام معمر القذافي – ليست معركة عسكرية فقط ولا فكرية وليست سياسية وإعلامية وحسب بل هي معركة أخلاقية بالدرجة الأولى .. والله تعالى يسمع ويرى كلا الطرفين وهو تعالى يحب المتقين وينصر المتقين المستمسكين بالعدل والخلق الكريم.. وكذلك البشر في كل العالم من حولنا ووسائل الإعلام المختلفة يسمعون ويراقبون كلا الطرفين!!.. وكفى بالله رقيبا ً وكفى بالله حسيبا ً!.

أخوكم المحب : سليم نصر الرقعي

هناك 10 تعليقات:

  1. أرجوا التركيز جيدافي هذ الشريط المفبرك وملاحظة مايلي:
    الشخص المتكلم ليس شرقاوي و أنما يحاول التكلم بلهجة الشرق(يرجى التركيز في الشريط)هناك بعض الكلمات مثل نساوين...تريس
    في الشرق يقول الصبيا.. كذلك يقولو( الرجالة)وليس تريس...أكرر يرجى العودة الي الشريط و التركيز

    ردحذف
  2. الله ينصر دينك على كلام وان يكون هناك حرية رايا فى تعبير من كلاتاء طرفين حتى تكون هناك حرية تعبير ونجاه الحرية تعيش ليبيا حره

    ردحذف
  3. هذوا ليسوا اسراء هذوا فتلة انت موجد خارح ليبيا والله في منطقةالقلعة ضربوها بالجراد والله النساء والاطفال الشيوخ موجدون في البيوت حتي سمعوا صوت القنابل وهذه القرية لا تتجاوز 8000 نسمة ولكن قدرة الله سبحانه وتعالى جعل كيدهم في نحرهم والله حتى المنازل التي ضربت اهلها ليسوا موجودون فيها.
    وانا اقول اقتلوا من يقتلكم وهدوا ليسوا اسراء بل خونة ليبين والخاين بقتل ونا اقول هذا النداء الى قبايل ورشفانه وترهونة ان ابنائهم الموجود في الكتائب ان يتصلوا بابنائهم ويجب ويجب ويجب عليهم الانظمام الى التوار والتاريخ يسجل وانا هنا اهنا احمل اي قطرة دم ليس الى القردافي بل حتي الذين يقتلون ابناء شعبنا

    ردحذف
  4. بطل ظريط وخليك في شعر أحسن من السياسه

    ردحذف
  5. يااخ كل الاعمال المشينة تصدر من عباد الطاغوت الانذال فهؤلاء يتقمسون وينسبون جرائمهم للثوار فالحمد لله هذه الثورة الشعبية المسالمة مستحيل تصدر منها هذه الافعال فانتبهوا ليس كل ماتراه وتسمعه تصدقه فهناك العديد من الفيديوات سجلها كلاب القردافي ومن ثم اعادوا دبلجتها ونسبوها للثوار فلا حول ولاقوة الابالله

    ردحذف
  6. شكرا على هذه النصيحة التى اتمنى من الله ان تكون فى ميزان حسناتك ولكن لى تعقيب بسيط وهو لماذا لا تذهب وتلتحق بالثوار فى ليبيا وبقية المعارضين ايضا لكى تشاركو فى تحرير ليبيا وتثبتوا ان معارضتكم ليست فقط عبى الأنترنت بل ايضا خلال المواجهة الميدانية

    ردحذف
  7. أشكرك جداً علي مقالك ... فنحن يجب أن تكون أخلاقنا أخلاق النبي محمد صلى الله عليه وسلم في معاملة الأسري .. فهؤلاء الأسري هم أولاً وأخيراً ليبيون، أخوة لنا تم التغرير بهم. يجب أن لانكون أبداً في معاملتنا للأسرى تمثيل للوجه الآخر للعملة التى تحمل وجه الطاغية.

    ردحذف
  8. والله هذا ما أعول على الكتابة فيه وفقك الله فنحن في معركة ولا ناصر لنا إلا الله وندعو الله ونطلب الدعاء من كل أحد أن يدعو الله لنا بالنصر فكيف يستجيب لنا ونحن نرتكب المعاصي في معاملة الأسرى والتمثيل بالجثث وقد نهانا رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم عن ذلك وهو من وضع أساسيات أخلاق المعارك لذلك أضم صوتي لصوتك وأوجه خطابي لخطباء وأئمة المساجد أن تحث الناس على التخلق بأخلاق الاسلام في الحرب وكذلك تلقي الدروس على المتطوعين أثناء تدريبهم ويكونوا مع المقاتلين في الجبهة يذكرونهم ويشدوا على أيديهم مؤازرة لهم وكذلك لتتبنى القناة الليبية الجديدة هذا الموضوع وتخصص فقرة لبرنامج ديني يقدمه شيخ ليبي أو تستضيف فيه بعض المشايخ الاجلاء لتناول هذا الموضوع وفقك الله أخي وانهي كلامي بدعاء اللهم أرنا الحق حقاً وارزقنا اتباعه وارنا الباطل باطلاً وارزقنا اجتنابه

    ردحذف
  9. صح والله كلامك مزبوظ واني نفسي شفت حاجات معجبتنيش واستغربت جدا جدا ويجب علي المجلس الانتقالي التنبيه علي هده النقطة

    ردحذف
  10. I agree with Saleem I saw that video and felt so ashamed of the fighter was saying to the captives it is not Libyans true spirit every word he said is false every word is shame the new council must make sure such childish talk doesn't occur in the revolution or how can you ask a human to bark Ayb Ayb Ya Akhi you are in Jihad repect the jihad code of conduct and our culture of repect to others Wa Allahi Ayb let them do the wrong it condemns them but do not do it Shokran saleem Iam so ashamed of that fighter

    ردحذف