الثلاثاء، 5 أبريل، 2011

تقرير ميداني عن حركة معبر راس جدير يوم امس الاثنين


المنارة 
عبر صباح الاثنين المستشاران في اللجنة الشعبية للاتصال الخارجي والتعاون الدولي سالم مبروك عبد الله وجمعة ابراهيم عامر منفذ ,راس جدير الحدودي وتوجها مباشرة نحو مطار جربة جرجيس الدولي حيث استقلا سفرة باتجاه العاصمة المالية باماكو

كما اجتاز المعبر عدد من الدبلوماسيين ورجال الأعمال ووفد اعلامي يضم صحفيين من الأردن وفلسطين وإنجلترا واستراليا كانوا في مهمة في الأراضي الليبية
وشهد المنفذ الحدودي أيضا عبور سيارات مراسم ليبية لم يكن على متنها سوى السواق للعودة لاحقا بشخصيات ليبية من مطار جربة جرجيس الى ليبيا
بالإضافة الى توافد عدد من سيارات الاسعاف تقل مرضى ليبيين للتداوي بالمصحات التونسية
ويواصل المواطنون الليبيون توافدهم على النقطة الحدودية برأس جدير بأعداد هامة طيلة اليوم حيث بلغ عدد الذين اجتازوا الحدود خلال ال24 ساعة الماضية 1214 ليبيا من بين 2652 وافد على المعبر. كما سمح صباح الاثنين لخمسة عشرة شخصا من النيجر بالدخول الى الاراضي التونسية رغم عدم امتلاكهم  لوثائق تثبت هوياتهم
وفي المقابل غادر التراب التونسي عبر رأس جدير اليوم 820 شخصا من بينهم 812 ليبيا بالإضافة الى عدد من الاعلاميين الفرنسيين
وشهدت النقطة الحدودية برأس جدير بعد ظهر اليوم دخولا كثيفا لشاحنات فارغة لتعود لاحقا محملة بالمواد الغذائية باتجاه التراب الليبي
وعلى صعيد اخر تتواصل عمليات اجلاء اللاجئين الى بلدانهم رغم تقلص نسق هذه العمليات في الأيام الأخيرة
وقد غادرت مطار جربة جرجيس الدولي اليوم 5 رحلات جوية مكنت من اجلاء 780 مسافرا باتجاه كل من مصر والتشاد والسودان
ويشار الى ان منظمة المؤتمر الاسلامي تعاضد جهود الترحيل اذ مكنت تدخلاتها خلال الأيام الاربعة الماضية من ترحيل 3 الاف سوداني. وهي تعمل حاليا على
اجلاء عدد من الماليين والموريتانيين من مطار تونس قرطاج. وستؤمن يوم الثلاثاء رحلة نحو الخرطوم ستمكن من ترحيل 160 لاجئا سودانيا

هناك تعليقان (2):

  1. هذه قضية واضحة وهي جلب مزيد من المرتزقة للقذافي عبر المعابر البرية من الجنوب اللبيبي

    ردحذف
  2. خلاص البشر تقعد لا تحش ولاتطلع كان خشو والك وكان طلعو واكين بالله ياسؤ من الكدب والافتراء المعبر اموره عاديه وحركته طبيعيه وهالمراسم والشخصيات لانكم جبنو الغرب دار علينا حضر جوي ويصرب فبنا وبنقوللكم اننا ف وسط وغرب وجنوب ليبيا عايشين ومرتاحين والدةبه مؤسساتها تخدم ومافي اي اشكال انتم متعبين انقسكم لاننا زدنا لحمه وقوه حتي اللي كان متردد اصبح من اكتر المؤيدين بعد ما جبتو الغرب والاطلسي لليبيا ونقول مافي امل من اللي تديرو فيه ابدا

    ردحذف